الخوارزمي

يُعد الخوارزمي باختصار أحد علماء التنوير الذين ساهموا بشكل كبير في عصر النهضة الإسلامية ، فالعالم الكبير الخوارزمي هو صاحب كتاب الجبر والمقابلة ، وهو أول من وضع خريطة للعالم بشكل صحيح ويتم تلقيبه أيضاً بأبو الحاسوب بسبب علمه الغزير في مجال الرياضيات .

سيرة الخوارزمي

اسمه الصحيح هو  أبو عبد الله محمد بن موسى الخوارزمي ، وقد تم الاختلاف فيما يخص تاريخ ميلاده على نحو محدد ، ولكنه في الغالب ولد بين عام سبعمائة وثمانين ميلادية وسبعمائة وخمس وثمانين ميلادية بمدينة خوارزم بخراسان ، ثم انتقلت أسرته فيما بعد لبغداد بعد ولادته بمدة قصيرة ، وكان الخوارزمي من الشخصيات الهامة التي رفعت من شأن الحضارة العلمية الإسلامية بشكل كبير .

اين تعلم الخوارزمي

سافر الخوارزمي لطلب العلم من بيت الحكمة في بغداد حيث كان يهتم بدراسة العلوم الحسابية ، وكانت الأرقام تأخذ حيزاً كبيراً من تفكيره ، وقد أنجب ابنه جعفر في إجازته العلمية التي يأخذها من دراسة علوم الرياضيات ، ولذلك تم تلقيبه بأبي جعفر ، وقد عينه الخليفة هارون الرشيد كعالم بالعلوم الرياضية ببيت الحكمة ، وكان يناقشه كثيراً في الأمور الخاصة بالرياضيات ، وفي أثناء حديثه مع هارون الرشيد سأله إذا كان يُفضل دراسة بعض العلوم الأخرى غير الرياضيات فرد عليه الخوارزمي أنه يريد للعامة دراسة الرياضيات على نحو واسع ، لأنه لا أهمية لعلوم الرياضيات ما لم يتم إتاحتها للعامة لكي يستفيدوا بها ، وبالفعل فقد أتاح ذلك المجال للكثير من الناس في دراسة العلوم الخاصة بالرياضيات ، مما أدى لانتشارها على نحو واسع ، ولهذا فأن للخوارزمي  الفضل في تأسيس المناهج الرياضية والقيام بتعليمها للمبتدئين .

انجازات الخوارزمي

أهم إنجازات الخوارزمي هي الجداول الرياضية التي يُطق عليها اسم اللوغاريتم فيتم استخدام كلمة خوارزمية بعد تحريفها في الوقت الحالي لكلمة لوغاريتم نسبة لهذا العالم الكبير ، حيث يتم استخدام هذا المصطلح بشكل كبير في العلوم الخاصة بالحاسوب والرياضيات ، وقد أدى ابتكار هذه الجداول  إلى حدوث انقسام بين علماء الرياضيات فمنهم من يساند الخوارزمي في طريقته في عمل العمليات الحسابية بهذه الطريقة ، ومنهم من يختلف معه ويُفضل إجراؤها باستخدام العمليات التقليدية  في علوم الرياضيات .

وقد حدث عقب انتصار الخليفة هارون الرشيد على الدولة الرومانية البيزنطية بآسيا ، وعودته مع الآلاف من آسراهم ، فقد وضع شرط لإطلاق سراح هؤلاء الأسرى ، وهو الحصول على جميع الكتب اليونانية التي توجد بمكتبة الإمبراطور حيث قام الخوارزمي بالإشراف على ترجمة هذه الكتب وبصفة خاصة الكتب الخاصة بالرياضيات ، ولكن لم يستطيع المترجمون ترجمة هذه الكتب للعربية بسهولة وسرعة ، ولذلك فقد تعلم الخوارزمي اللغة اليونانية حيث قام بالاضطلاع على هذه الكتب بنفسه ، وتمكن من التعرف عى بعض المعلومات الرياضية التي لم يجدها في بيت الحكمة حيث قام الخوارزمي بمقارنة هذه المعلومات مع المعلومات التي تعلمها في حياته ، وقام بالمزج بين هذه العلوم والتعلم منها بشكل جديد حيث أدى ذلك لغزارة علمه في مجال الرياضيات .

كتب الخوارزمي

كتاب الجبر والمقابلة

قد حاول الخوارزمي التأمل والاضطلاع على المعادلات والنظريات الخاصة بعلم الجبر ، حيث حاول الجمع بين النظريات العربية ، والمصرية ، والهندية في هذا العلم وقام في النهاية بتجميع كافة المعلومات التي جمعها ونسقها بشكل جيد ووضعها في كتاب أسماه كتاب الجبر والمقابلة .

كتاب الحساب الهندي

حيث قضى الخوارزمي العديد من الشهور في ترجمة كتاب الحساب الذي حصل عليه من الهند ، وبعد أن ترجمه أطلق عليه اسم الحساب الهندي من باب إعطاء الحق لأصحابه ، ومن باب الأمانة العلمية التي كان الخوارزمي مثالاً حياً لها .

كتاب زيج الهند

ومن أحد إنجازات الخوارزمي ترجمة كتاب هندي اسمه الأصلي سند هند ، وبعد أن ترجمه الخوارزمي أسماه زيج الهند ، وقد أعده باللغة العربية كما أنه قام بشرحه وتلخيصه .

كتاب ربع المعمور

من المعروف عن الخوارزمي علمه الغزير في علوم الرياضيات ، ولكنه كان بارع أيضا في علوم الجغرافيا وخرائط العالم فقد استفاد من  الأبحاث الخاصة بالعالم الكبير بطليموس في علوم الجغرافيا ، كما زاد عليها وطورها ، وقام بالإشراف على بعض العلماء في إعداد خريطة وتم اعتبارها خريطة العالم الأولى الأقرب للصحة ، حيث قام الخوارزمي بتقسيم العالم إلى سبعة من الأقاليم مع التعريف بطبيعة وشكل وطبيعة سكان هذه الأقاليم فكان من السباقين في هذا العلم .

وفاة الخوارزمي

لم يتم تحديد العام الذي توفي فيه الخوارزمي بشكل دقيق ، ولكنه في الغالب توفي بالعام ثمانمائة وخمسون ميلادية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى