الشهر السادس من الحمل

يعتبر الشهر السادس من الحمل نهاية الجزء الثاني من الحمل بالنسبة للمرأة ، وفيه قد تزداد متاعب الحمل ومخاطره نظرًا لكبر حجم الجنين ، وزيادة الإرهاق والتعب للمرأة ، لذا نعرض لك من خلال السطور التالية أعراض الشهر السادس من الحمل ، والمخاطر التي قد تتعرض لها المرأة ، وكذلك أساسيات غذاء الحامل في الشهر السادس .

اعراض الشهر السادس من الحمل

من أبرز أعراض الشهر السادس من الحمل وجود تشنجات في الظهر والساق والقدمين ، بالإضافة إلى تورم القدمين الشديد والملحوظ ، وكذلك وجود إفرازات مهبلية لونها أصفر .

كما تشمل أعراض الشهر السادس من الحمل أيضًا عسر الهضم ، وحرقة المعدة ، والبواسير ، وكذلك وجود انقباضات صغيرة بالرحم ، وظهور علامات تمدد بالجسم .

ويرجع السبب وراء حرقة المعدة في الشهر السادس من الحمل إلى هرمونات الحمل ، فهي تسمح لأحماض المعدة بأن تصل إلى المرئ مما ينتج عنه الشعور بعدم الراحة .

متاعب الشهر السادس من الحمل

تشعر الحامل في الشهر السادس بآلام شديدة في الظهر تنتج عن زيادة الوزن ، حيث تؤدي تلك الزيادة في الوزن إلى الضغط على عضلات الظهر .

ومن أبرز متاعب الشهر السادس من الحمل ارتفاع درجة الحرارة والتعرق الشديد ، وهنا يجب الاستحمام باستمرار وارتداء الملابس الفضفاضة .

وتعد الدوخة المستمرة من متاعب الشهر السادس من الحمل الشائعة ، والسبب هو عدم وصول الدم بشكل جيد إلى المخ ، وهنا يجب التحرك ببطء ، وتجنب الوقوف لفترات طويلة ومتواصلة .

ومن الأعراض التي تظهر عليك أيضًا خلال هذا الشهر سرعة ضربات القلب ، وهي أمر طبيعي ولا داعي للقلق حيالها ، ولكن في حالة إن كان لضربات القلب السريعة تأثيرًا على القدرة على التنفس فيجب استشارة الطبيب فورًا .

مخاطر الشهر السادس من الحمل

هناك العديد من مخاطر الشهر السادس من الحمل التي قد تتعرض لها المرأة وأبرزها :

تقلصات شديدة ومتكررة على مدار اليوم .

نزول إفرازات دموية من المهبل .

تورم في الوجه أو اليدين .

ألم أثناء التبول .

ألم حاد في المعدة .

القيء الحاد أو المستمر .

شدة ضغط الحمل على الحوض والمثانة .

التغيرات العاطفية والشعور بالاكتئاب .

غذاء الحامل في الشهر السادس

منذ بداية الحمل وحتى الوصول إلى الشهر السادس ، يجب أن تتراوح زيادة وزن المرأة من 6 إلى 8 كيلوجرام ، وهناك العديد من النصائح حول غذاء الحامل في الشهر السادس وأبرزها :

ـ تناول الحبوب والخضروات والفواكه بانتظام .

ـ الحليب ومنتجات الألبان واللحوم والبقوليات يجب أن تكون من أساسيات الغذاء اليومي .

ـ التقليل قدر الإمكان من الدهون غير الصحية .

ـ استبدال الدقيق الأبيض بالبني ، وتناول خبز القمح الكامل ، والبرغل ، والشوفان ، والأرز البني ، لأنها غنية بالفيتامينات والمعادن وتحتوي على الألياف التي تساعد على مكافحة الإمساك .

ـ يجب أن تواظب الحامل في الشهر السادس على تناول الفيتامينات التي يصفها الطبيب .

اكتئاب الحمل في الشهر السادس

تتعرض الحامل إلى إمكانية الإصابة بالاكتئاب خلال الشهر السادس من الحمل ، لكن تكون شدة الاكتئاب أخف بكثير من الذي قد تتعرض له المرأة خلال الشهور الأولى من الحمل .

وتشعر الحامل بتقلبات مزاجية كثيرة أبرزها التوتر والقلق ، حيث تتساءل دائمًا عما إذا كان الحمل يسير بشكل طبيعي ، وتقلق بشأن إصابة الطفل ،  وقد تشعر بالحزن الشديد لأنها لم يعد بإمكانها التحكم في مظهرها ، وتحتاج إلى طمأنة من زوجها بأنها لا تزال جميلة وجذابة .

وتشعر الحامل بالقلق من عواقب أن تصبح أمًا خاصة مع اقتراب موعد الولادة ،  كما تفكر كثيرًا بشأن قدرتها على إدارة الأسرة بعد الولادة .

وتزداد فرصة إصابة الحامل بالاكتئاب إذا سبق لها أن فقدت الحمل في الثلث الثاني ، ومن العوامل التي تسهم أيضًا في جعل الحامل أكثر عرضة للاكتئاب هي المشاكل الزوجية المستمرة .

 ويجب على الحامل أن تخضع للعلاج النفسي والسلوكي في حالة ثبوت الإصابة بالاكتئاب لتخطي هذه المرحلة بأمان وبدون عواقب .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى