الامبريالية

ظهرت فكرة الإمبريالية منذ آلاف السنين في تاريخ كل من دولة الصين ودول حوض البحر الأبيض المتوسط ، وقد بدأت الإمبريالية بعد الثورة الصناعية ، ثم امتدت بعد ذلك وانتشرت عندما بدأت الدول القوية في السيطرة على المواد الخام والمنتجات الصناعية لدى الدول الضعيفة .

تعريف الامبريالية

الإمبريالية هي السياسة التوسعية التي تتبعها دولة ما للتوسع والاستيلاء على دولة أخرى ، وذلك عن طريق استخدام القوة العسكرية على الأغلب ، حيث تقوم الدولة بفرض سيطرتها على الحياة السياسية والاقتصادية لدولة أخرى ، ويرجع لفظ الإمبريالية في الأساس إلى فرنسا وبريطانيا ، وذلك في الفترة التي كانت كل منهما تقوم بالسيطرة على معظم دول أفريقيا وآسيا ، من أجل استغلال الموارد الطبيعية لهاتين القارتين لاستغلالهما في مجال الصناعة في أوروبا .

مفهوم الامبريالية قديما وحديثا

لم يختلف مفهوم الإمبريالية كثيرا في العصر الحديث عن مفهومه فيما مضى ، فهو لديه نفس الهدف ولكن الاختلاف في الطريقة والأسلوب حيث كان يعتمد في السابق على القوة العسكرية ، ولكن حاليا فهو يتبع أساليب متحضرة نوعا ما ، ومنذ بداية نشأة الدول بدأ تطبيق مفهوم الإمبريالية عن طريق احتلال أراضي الدول الأخرى وإنشاء المستعمرات فيها ، وكان الهدف منها هو فرض النفوذ وزيادة الإيرادات المادية ، وقد كان الهدف من فرض السيطرة على الدول هو القيام باستعمارها ، والاستيلاء على ثرواتها الطبيعية .

وفي عام 1870 م قامت بريطانيا واليابان باستعمار دول أفريقيا ، وهنا ظهر مصطلح الإمبريالية برغم أن مبدأ الإمبريالية لم يكن حديثا وقتها ، حيث أن أوروبا قامت بتطبيقه فيما مضى في الأمريكتين ودول آسيا وخصوصا الهند ، وقد كانت الإمبراطورية البريطانية هي أهم دولة إمبريالية في القرن التاسع عشر ، وذلك لأنها كانت قد استولت وقتها على المصادر الطبيعية في كل من آسيا وأفريقيا ، ولكن لم تستمر سيطرتها كثيرا بل تراجع نفوذها عند ظهور الولايات المتحدة الأمريكية .

الفرق بين الامبريالية والاستعمار

يوجد ارتباط وعلاقة وثيقة بين مفهوم الإمبريالية والاستعمار ، فالدول القوية دائما ما تبحث عن الدول الضعيفة لفرض سيطرتها عليها ، ونهب ممتلكتها ومواردها حتى تحمي نفسها عن طريق استغلال هذه الدول ، وهي بهذا الشكل تهدف إلى استعمار الدول الأضعف منها .

طرق تطبيق الامبريالية في العصر الحديث

مثلما ذكرنا مسبقا أنه لا يوجد اختلاف بين الهدف من الإمبريالية في الماضي وفي العصر الحديث ، ولكن في العصر الحديث تقوم الدول الكبرى بتطبيق طرق ووسائل أكثر تحضرا لفرض سيطرتها على الدول الأخرى ، مثل تقديم القروض والمساعدات للدول الفقيرة أو النامية ، ويكون المقابل هو السماح لها بالتدخل في سياسات الدولة الداخلية والخارجية ، وكذلك إرسال بعض المساعدات العسكرية وفي المقابل تقوم بالتدخل في كافة شئون الحياة ، بالإضافة إلى إنشاء مستعمرات سلمية ، تهدف إلى النهوض بالحضارات المختلفة واستغلال ثرواتهم ، ومن طرق الإمبريالية أيضا الغزو الفكري بجعل ثقافة دولتهم هي الثقافة السائدة .

دوافع الامبريالية

لدى الإمبريالية العديد من الدوافع سواء الاقتصادية أو الدينية ، وغيرهم مثل :

الدوافع الاقتصادية

من أهم دوافع الإمبريالية حيث ترغب الدول الكبرى في الحصول على الأرباح بأكبر قدر ممكن ، وهي تحرص على تشغيل الأيدي العاملة غير المكلفة أو الرخيصة ، بالإضافة إلى شراء الموارد الطبيعية الخام ، وتهدف أيضا إلى السيطرة على الأسواق وطرق النقل الرئيسية التي تختصر الطريق بين أوروبا وآسيا .

دوافع دينية

تهدف الدوافع الدينية إلى ضم الشعب للديانة السائدة في الدولة المسيطرة ، وهذا هو نفس ما فعله المبشرون عندما قاموا ببناء الكنائس في الأراضي التي قاموا بغزوها في القرن التاسع عشر .

دوافع استكشافية

حيث تهدف دوافع الإمبريالية إلى استكشاف الأراضي التي لم يتم اكتشافها مسبقا ، وذلك من أجل المغامرة أو البحث العلمي .

دوافع سياسية

الهدف الرئيسي لهذه الدوافع يرتبط دائما بالفخر الوطني ، وذلك لأن الدول تقوم بفرض سيطرتها على الدول الضعيفة ، مما يمنحها الهيبة والتفوق على باقي البلدان .

دوافع عرقية

دائما تؤمن الدول الإمبريالية بأن ثقافتها وحضارتها أرقى وأفضل من الدول الأخرى ، ولذا فإنها تتجه لفرض سيطرتها إيمانا منها بأن واجبها هو نشر ثقافتها الراقية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى