اثار المدينة المنورة

تتمتع المدينة المنورة بمكانة مميزة وخاصة لدى جميع المسلمين في مختلف أنحاء العالم ، وذلك لما تزخر به من معالم وآثار ورموز هامة للدين الإسلامي منها المسجد النبوي الشريف ، وفيما يلي نسلط الضوء على أبرز المعالم الأثرية التي تعبر عن تاريخ المدينة المنورة عبر العصور .

معالم المدينة المنورة

تضم المدينة المنورة العديد من المعالم الدينية الشهيرة التي يعود زمن تأسيسها لعهد الفتح الإسلامي ومن أهم هذه المعالم :

المسجد النبوي الشريف

  • يعد الأهم والأبرز من بين المعالم الإسلامية الواقعة في المدينة المنورة على الإطلاق .
  • وهو ثالث المساجد التي ذكرها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في حديثه عن المساجد التي تشد الرحال إليها ، فقال :” لا تُشَدُّ الرِّحالُ إلَّا إلى ثلاثةِ مساجِدَ: المسجِدِ الحرامِ والمسجِدِ الأقصى ومسجدي هذا ” .

مسجد قباء

  • يعد أول المساجد التي شيدت في الإسلام ، وقد شارك رسول الله -صلى الله عليه وسلم – في أعمال بناءه .
  • تأسس هذا المسجد على التقوى كما جاء في قوله تعالى :” لَّمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَىٰ مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَن تَقُومَ فِيهِ ۚ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُوا ۚ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ ” .
  • يقع المسجد جنوب غرب المدينة المنورة ، ويوجد به قبة يقال أنها أقيمت في المكان الذي بركت فيه ناقة النبي – صلى الله عليها وسلم-  حيت جاء للمدينة .
  • يقع مسجد قباء بالقرب من المسجد النبوي الشريف ، فيمكن الوصول إليه خلال ثلاثين دقيقة سيراً على الأقدام .

مسجد الجمعة

  • يقع هذا المسجد في وادي الرانوناء وتم تحديد مكان هذا المسجد وإقامته في ذلك المكان لأن الرسول -صلى الله عليه وسلم – قد صلى فيه صلاة الجمعة خلال هجرته للمدينة المنورة .
  • هدم هذا المسجد وأقيم أكثر من مرة ، وفي المرة الأخير أصدر خادم الحرمين الشريفين قرار بهدمه وبناءه من جديد وذلك لتزويده بالعديد من الخدمات والمرافق المختلفة ، مثل مسكن لإمامه والمؤذن ، بالإضافة لتزويده بمدرسة لحفظ القرآن الكريم ومكتبة ، ومصلى للسيدات .

اثار الصحابة في المدينة

البقيع

  • وهي المنطقة التي اختيرت من قبل رسول الله -صلى الله عليه وسلم-  لدفن الموتى في المدينة .
  • وقد دفنت فيها زوجاته مثل السيدة خديجة بنت خويلد – رضي الله عنها-  وآل بيته ، وعدد كبير جداً من الصحابة ربما يتخطى الآلاف منهم .
  • ومنطقة البقيع هي أكثر الأماكن التراثية قرباً من المسجد النبوي الشريف .

مقبرة شهداء غزوة أحد

  • تضم هذه المقابر رفات الصحابة اللذين استهدوا في غزوة أحد ، ويبلغ عددهم 70 شهيداً  منهم عم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حمزة بن عبد المطلب -رضي الله عنه ، والصحابي مصعب بن عمير – رضي الله عنه- .
  • وتقع مقبرة شهداء أحد في ناحية الشمال من المسجد النبوي ، وتقدر المسافة الفاصلة بينهما بحوالي خمسة كيلومترات .
  • كما أنها تقع بالقرب من جبل أحد التي شهد أحداث الغزوة .

دار الصحابي أبي أيوب الأنصاري

  • وهي الدار التي أقام بها رسول الله – صلى الله عليه وسلم – حينما هاجر من مكة المكرمة للمدينة المنورة .
  • وحينما تهدمت أقيمت مدرسة على أنقاضها ، وفيما بعد تم تحويل المدرسية لمسجد .
  • ولاحقاً صارت هذه الدار جزء من المسجد النبوي الشريف في أعمال التوسعة التي قامت بها المملكة العربية السعودية .

دور بعض الصحابة

  • ومن آثار الصحابة رضوان الله عليهم في المدينة المنورة هي دار الحسن بن زايد وهو ابن الحسن بن على بن أبي طالب حفيد رسول الله – صلى الله عليه وسلم- ، ودار جعفر الصادق – رضي الله عنه – ، وقد تم إزالة هذه الدور لتصبح جزء من المسجد النبوي الشريف ضمن أعمال التوسعة .

متحف دار المدينة

  • متحف دار المدينة للتراث هو أحد المعالم الأثرية الأكثر أهمية في المدينة المنورة ، كما أنها أكبر متاحفها على الإطلاق .
  • يعرض هذا المتحف التراث الحضاري للمدينة ، بالإضافة لآثار تعود للحضارة الإسلامية ، وآثار تعود للرسول -صلى الله عليه وسلم- .
  • يتكون المتحف من 4 قاعات تضم كل منها مجموعة مختلفة من الآثار التي تعبر عن تاريخ المدينة ، بالإضافة لوجود قاعة خارجية تعرض طبيعة وعمران المدينة .
  • والمتحف يقع في مدينة المعرفة الاقتصادية .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى