السكتة الدماغية

السكتة الدماغية واحدة من المشكلات الصحية التي تتطلب تدخلاً طبياً طارئاً للحد من نتائجها الخطرة التي قد يصبح العلاج منها مستحيلاً فيما بعد ، لذا فيما يلي نتحدث عن أعراضها وأسبابها بالإضافة لأنواعها فتابعونا .

اعراض السكتة الدماغية

هناك مجموعة من العلامات التي تدل على تعرض المريض لسكتة دماغية وكلما لاحظها المريض في وقت مبكر كلما كان أفضل وهي :

  • ملاحظة معاناة المريض من مشاكل في التحدث أو الاستيعاب ، فقد يواجه صعوبة في التحدث ، أو في فهم من حوله .
  • الإحساس بخدر في الساق أو الوجه أو الذراع ، قد يشعر المريض بحالة مفاجأة من الخدر في وجه أو ذراعه أو ساقه وعادة يكون هذا الأمر في جهة واحدة فقط من جسمه إما اليمين أو اليسار ، في هذه الحالة عليك محاولة رفع ذراعيك سوياً فوق رأسك ، إن سقط أي منهما فربما تكون هذه علامة على تعرضك لسكتة دماغية ، كذلك عند محاولتك للابتسام قد تلاحظ هبوط جانب في الفم .
  • التعرض لمشكلة في الرؤية في العينين أو عين واحدة فقط ، فقد يعاني المرض من ضبابية الرؤية أو ازدواجية الرؤية ، وفي بعض الحالات يعاني من رؤية سوداء في عين واحدة أو كلتا العينين .
  • المعاناة من آلام في الرأس ، في بعض الحالات يعاني المريض من آلام حادة ومفاجأة في الرأس ، تكون مصحوبة بالتقيؤ أو الشعور بحالة من عدم الاتزان .
  • أيضاً من الأعراض معاناة المريض من مشكلات خلال المشي ، مثل الشعور بالدوار فجأة أو السقوط واختلال التوازن خلال المشي .

اجراءات طوارئ السكتة الدماغية

ومن الإجراءات السريعة التي يمكن اتخاذها مع من يعاني من هذه الأعراض للتأكد من حاجته للرعاية الطبية أم لا هي :

  • اطلب منه الابتسام ، ولاحظ أن كان أحد جانبي الفم أكثر هبوطاً .
  • اطلب منه فرع كلا الذراعين ، ولاحظ إن كانت إحداهما تسقط لأسفل ، أو إن كان لا يمكنه رفع أي منهما .
  • اطلب منه تكرار بعض الكلمات البسيطة ، ولاحظ إن كان يتلعثم أو يتحدث بطريقة غريبة .

إن عانى المريض من أي من هذه الأعراض يجب نقله على الفور للمشفى .

انواع السكتة الدماغية

تتضمن السكتات الدماغية نوعين رئيسين هما ” السكتة الدماغية الإقفارية ، والسكتة الدماغية النزفية ” ، وفيما يلي نتناول كل منهما بالتفصيل .

السكتة الدماغية الإقفارية

  • تمثل السكتة الدماغية الإقفارية 80% من إصابات السكتة الدماغية .
  • تحدث عند انسداد أو ضيق الشرايين التي تعمل على توصيل الدم للدماغ ، متسببة بانخفاض مستوى الدم المتدفق إليه .

وتضم السكتات الدماغية الإقفارية نوعين هما :

  • سكتة دماغية خثارية ، وتحدث حينما تتشكل جلطة دموية في واحد من الشرايين التي توصل الدماء للدماغ ، والجلطة هي نتيجة لتراكم الدهون في الشريان متسببة بتصلبه .
  • سكتة دماغية صِمية ، تحدث نتيجة تكون جلطة دموية في أي مكان بالجسم كالقلب على سبيل المثال ، ثم انتقالها للدماغ عن طريق الدم متسببة بانسداد الشرايين .

السكتة الدماغية النزفية

  • تحدث السكتة الدماغية النزفية حين تتعرض الأوعية الدموية للتمزق أو التسريب ، وحالات النزيف في الدماغ تحدث نتيجة لعدد من الأسباب هي :” ارتفاع في ضغط الدم ، تمدد الأوعية الدموية ، تناول كميات كبيرة من مميعات الدم ” .

وتتضمن السكتة الدماغية النزفية نوعين من السكتات الدماغية هي :

نزيف داخل المخ

  • في هذه الحالة يحدث انفجار في أحد الأوعية في الدماغ فتغرق الأنسجة في المخ بالدماء متسببة في تلف الخلايا، كما أن الخلايا التي تأثرت بالأوعية الدموية المنفجرة تعاني من نقص في وصول الدماء فتتعرض للتلف أيضاً
  • ومن الأسباب التي تقف وراء حدوث نزيف داخل المخ هي ” ارتفاع في ضغط الدم ، التعرض لإصابة شديدة في الجسم ، تشوه الأوعية الدموية ، تناول الأدوية المميعة للدم ” .

نزيف تحت العنكبوتية

  • وفي هذه الحالة يتعرض واحد من الشرايين الواقعة على السطح الخارجي للمخ أو على مقربة منه للانفجار ، متسببة في تسريب الدم للمنطقة الواقعة بين جمجمة المصاب والمخ ، وعادةً يصاحب هذا النوع من السكتات الدماغية الشعور بآلام شديدة ومفاجئة في الرأس .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى