نهر الامازون

ارتبط منذ فترة كبيرة ذكر نهر الأمازون بالروايات المخيفة والأفلام المرعبة ، ويرجع ذلك إلى طول هذا النهر على أساس أنه ثاني أطول نهر في العالم ، وكذلك بفضل طبيعة غابات الأمازون الكثيفة والتي تتميز بتغير طبيعتها البيولوجية واحتوائها على العديد من أشكال الحياة الغريبة والجميلة على حد سواء ، لا نعرف إذا ما كانت تلك الروايات والقصص والأساطير حقيقية أم لا ، ولكن ما نعرفه عن نهر الأمازون سنقوم بسرده تاليا .

اهم المعلومات عن نهر الامازون

يعتبر نهر الأمازون ثاني أطول نهر في العالم بعد نهر النيل ، وكلن من الجدير بالذكر أن نهر الأمازون يصرف أكثر من 7 ملاين قدم مكعب من المياه أي ما يكفئ تصريف أكثر من 7 أنهار مجتمعة ، ويعتبر على هذا الأساس نهر الأمازون أكبر حوض تفريغ في العالم .

عندما يجف نهر الأمازون يصل عرضه إلى حوالي العشرة كيلومترات أما في حالة الفيضانات وارتفاع معدلات الرطوبة ، يمكن أن تصل مساحة النهر إلى الضعف ويصل عرضه إلى 48 كيلومترا ، بسبب ذلك الاتساع الهائل والمصب النهري الشاسع يطلق على نهر الأمازون اسم النهر البحري

يطلق على نهر الأمازون في دولة البرازيل اسم غريب جدا وهو سوليموس ، أما في البلدان التي تتحدث الاسبانية فيطلق عليه نهر الأمازون بكل سهولة دون تعقيد .

يوفر نهر الأمازون نسبة حوالي 20% من الماء العذب للكرة الأرضية وتغمر تلك المياه الآتية من الأمازون المياه الخاصة بالمحيطات ، لأن المياه العذبة أخف بكثير من المياه المالحة .

غابات الامازون هي أهم الغابات الاستوائية المطيرة في العالم والتي تعد كبيرة جدا في المساحة ومتنوعة في الحياة البيولوجية التي توجد بها في العالم أجمع ، وتبلغ تلك المساحة الهائلة حوالي أكثر من 50 كيلومترا مربعا .

هناك العديد من أنواع الأسماك التي تم اكتشافها في نهر الأمازون وهناك العديد من الأنواع التي لم يتم اكتشافها بعد ، قد يصل عدد تلك الأسمال إلى نحو أكثر من 3000 نوع .

هناك بعض المخلوقات البحرية المخيفة توجد في نهر الأمازون ، وأهمها الأناكوندا وكذلك التوكسي والبوتو والثعابين الكهربية والبيرانا آكلة اللحوم والكايمان الأسود اللون وكذلك قضاعة الماء ، تتميز كل تلك المخلوقات بغرابة أشكالها العملاقة وكذلك ندرة وجودها إلا في الأمازون .

يمتلك الأمازون حوالي أكثر من 1000 رافد بطول يصل إلى أكثر من 1000 كيلومترا ، تحدث ظاهرة الفيضان الشهيرة للنهر المعروفة باسم بوروروكا والتي تحدث في أواخر فصل الشتاء عند ارتفاع المد .

لم يتم بناء أي جسور على نهر الأمازون على الرغم من ذلك الطول الهائل والمساحة الواسعة ، ويعتبر استخدام القوارب الخشبية الصغيرة كانت أم الكبيرة منها هي الوسيلة الوحيدة التي قد يتمكن بها الأشخاص من عبور ذلك النهر .

يعتقد بعض العلماء من قسم الجيولوجيا بوجود نهر آخر تحت الأرض والذي يقع تحت نهر الأمازون مباشرة ، ويقول العلماء بأن ذلك النهر يمثل طولا أكبر ومساحة أوسع من نهر الأمازون بكثير ، ويقع ذلك النهر المكتشف حديثا على بعد أربعة كيلومترات عمقا تحت الأرض .

اين ينبع نهر الامازون

ينبع نهر الأمازون من مدينة ريو مانتارو التي تقع في غرب أمريكا اللاتينية الواقعة في جبال الإنديز ، ويمر النهر على حوالي 12 مدينة في ثلاث من الدول وهم البرازيل وكولومبيا وبيرو  .

اين يصب نهر الامازون

يصعب حتى الآن تحديد المكان الذي يصب به نهر الأمازون وذلك نظرا لطبيعته الجغرافية وشكله المتعرج ، ولم يتم تحديد ما إذا كان النهر مستقلا بنفسه أم أن عدد من الأنهار الفرعية تتداخل معه .

مدن نهر الامازون

يمر النهر بثلاث من الدول وهي البرازيل وبيرو وكولومبيا ، وتعتبر تلك الدول هي الدول الأساسية التي يمر بها النهر وصولا إلى مصبه .

هناك العديد من المدن التي يغطيها النهر في دولة البرازيل وهي : تاباتينجا وتيفي وايتاكوتيارا وبارينتنس وابيدوس وسانتاريم والميريم وماكابا وماناس

أما عن دولة بيرو فالمدن التي يغطيها النهر هناك هي  مدينة واحدة فقط وهي مدينة ايكوتوس .

تأتي مدينة ليتيكا كأحد المدن التي يغطيها نهر الأمازون على اعتبارها المدينة الوحيدة التابعة لدولة كولومبيا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى