خمول الغدة الدرقية

هل تعاني من خمول في الغدة الدرقية ؟ هل تشعر ببعض الآلام المتفاقمة في الحلق ؟ ولا تتمكن من تحديد السبب ؟ من خلال موضوعنا اليوم سنتعرف بشكل تفصيلي عن خمول الغدة الدرقية ، فهيا بنا .

اسباب خمول الغدة الدرقية

ثمة سببان أساسيان للإصابة بالقصور في الغدة الدرقية ، وقلة نشاطها ، وإفرازاتها عن المعدلات الطبيعية التي يجب أن تكون عليها ، ويتمثلان فيما يلي :

  • فالسبب الأول ، هو الإصابة في الغدة الدرقية ، وقد تكون هذه الإصابة قد حدثت خلال فترة سابقة ، أو أنها ستكون إصابة مستمرة ودائمة مع الشخص المريض ، وهو ما ينتج عنه تلفًا في الخلايا المكونة للغدة الدرقية ، مما يجعلها بطيئة النشاط ، وغير متمكنة من إفراز الهرمونات بشكل كافٍ ، ويعد هذا السبب هو الأكثر انتشارًا ، ويعتبر ناتجًا عن التهابات الجهاز المناعي التي يتعرض المريض بالإصابة بها .
  • السبب الآخر ، ويتمثل في الإصابة بأورام في الغدة الدرقية ، مما تؤدي هذه الإصابة إلى عدم كفاءة خلايا الكتل الموجودة في الغدة الدرقية ، مما يستدعي الجراحة ، والاستئصال .

اعراض خمول الغدة الدرقية

  • عدم القدرة على تحمل درجات الحرارة العادية ، والإصابة بالتعرق بشكل مبالغ فيه . 
  • التعرض لآلام دورية في العضلات .
  • الإصابة بتشنجات عضلية بشكل مؤقت .
  • التعرض لحالات الإمساك الشديد .
  • الشعور بالكآبة والضيق .
  • ورم في الحلق من الخارج ، والذي قد تتم ملاحظته من خلالك ، أو من قبل الطبيب ، أو من خلال المحيطين بك .
  • صعوبات في التنفس .
  • قصور في وظائف القلب ، بالإضافة إلى حدوث قصور في الجهاز العصبي .
  • ارتفاع في درجات حرارة الجسم ، وعدم الاستقرار في معدلات الحرارة بشكل ملحوظ .
  • الإصابة بجفاف الجلد بشكل ملحوظ جدًا .
  • الاضطرابات الواضحة ، والتي تخص الدورة الشهرية لدى النساء ، حيث تعمل على منع نزول الحيض للمرأة لفترات طويلة ، قد تختلف من شخص إلى آخر ، حسب معدلات القصور لدى كل فرد على حدا . 
  • زيادة الوزن بمعدلات ملحوظة ، ومفاجئة في كثير من الأحيان .
  • رفع معدلات ومستويات الكوليسترول في دم الإنسان المصاب بالقصور .
  • الشعور بالإعياء الشديد ، والإرهاق من أقل مجهود .
  • الإصابة ببطء معدلات ضربات القلب ، كما وقد يتسبب هذا القصور في التأثير على الحركة ، بالإضافة إلى التأثير الملحوظ في الكلام .
  • الإصابة الدورية ، والتي قد تكون دائمة في بعض الأحيان ، بآلام المفاصل ، وتقلصات العضلات ، بالإضافة إلى الضعف الشديد .
  • سقوط الشعر ، وضعف الأظافر .
  • الشعور بوخز ، وتنميل في الأطراف .
  • انتفاخ الوجه ، بالإضافة إلى تورم اليدين والقدمين . 
  • الإصابة بالأرق الشديد في أغلب الليالي .
  • عدم القدرة على التوازن بشكل متكافئ . 
  • فقدان ، وقلة الرغبة الجنسية .
  • الإصابة بالتهابات المسالك البولية ، بالإضافة إلى إصابات الجهاز التنفسي . 
  • الإصابة بفقر الدم .
  • التعرض إلى بحة في الصوت ، قد تكون مؤقتة ، كما وقد تكون دائمة .
  • عدم القدرة على التحكم في الحاجبين ، والإحساس بالضعف الشديد فيهما .  
  • قلة الكفاءة السمعية ، والتي قد تؤدي في كثير من الأحيان إلى فقدان السمع .
  • تأخر في النمو لدى الأطفال المصابين بالمرض .
  • كما قد يصابون بتأخر واضح في ظهور الأسنان .
  • الإصابة بالضعف العام ، بالإضافة إلى ضعف النمو العقلي لدى الأطفال .
  • تأخر البلوغ .

والجدير بالذكر أن هذه الأعراض ليست واحدة في جميع المرضى ، وإنما قد تختلف بالزيادة أو بالنقصان ، وذلك حسب المعدل الذي تقل فيه إفرازات الغدة الدرقية .

علاج خمول الغدة الدرقية

  • تناول أدوية تتضمن هرمون الغدة الصناعي ، والذي يعمل على تجديد مستويات الهرمون داخل الجسم ، مما يحد ويخفف من الأعراض .
  • تناول كميات مناسبة من اليود ، والاعتماد على ملح الطعام اليودي ، ولكنه غير مناسب في بعض الحالات ، فلا بد من استشارة الطبيب .

علاج الغدة الدرقية بالاعشاب

هناك بعض الأطعمة التي قد تساعد في تخفيف أعراض مشكلة قصور الغدة الدرقية ، منها :

  • الأطعمة التي تحتوي على عنصر السيلينيوم ، والتي توجد في لحوم الأبقار ، والتونة ، ولحم الديك الرومي .
  • تقليل تناول السكريات والنشويات .
  • الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د ، مثل : البازلاء ، التونة ، البيض ، الحليب ، ومنتجات الألبان ، السمسم .
  • الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك .
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى