جزء تبارك

جزء تبارك وهو الجزء التاسع والعشرون في القرآن الكريم ، وهو جزء يمتاز بسهولة الحفظ من الأطفال ، لاسيما الكبار أيضا ، مثله مثل جزء عم أي الجزء الثلاثون ، هذا الجزء العظيم يوجد فيه إحدى عشر سورة ، نوضح أنه لم يصلنا هذا الاسم من سيدنا محمد صلوات ربي وسلامه عليه ، ولا حتى عن الصحابة ، ولكن يعتبر هذا الاسم اجتهاد حيث تم تسمية تبارك نسبة لسورة الملك ، حيث تبدأ أولى آياتها ” تبارك الذي بيده الملك” ، في هذا الموضوع نتحدث عن فضل سورة تبارك أو سورة الملك ، مع لفت الانتباه إلى نبذة قصيرة عن آيات سورة الملك ، وأيضا ذكر أطول سورة في جزء تبارك من حيث عدد الآيات .

عدد سور جزء تبارك

إن عدد سور جزء تبارك الذي هو الجزء التاسع والعشرون في المصحف ،  عددهم إحدى عشر سورة وهم : سورة الملك  وهي السورة التي يبلغ عدد آياتها 30 آية ، وقد نزلت في مكة المكرمة ، و سورة القلم وهي السورة التي يبلغ عددها 52 آية و نزلت في مكة المكرمة أيضا ، سورة الحاقة عدد آياتها 52 آية ، سورة المعارج عدد آياتها 44 آية ، سورة نوح عدد آياتها 28 آية ، سورة الجن ، سورة المزمل ، سورة المدثر وهي من السور المكية ، سورة القيامة ، سورة الإنسان ، سورة المرسلات وهي السورة التي نزلت على سيدنا محمد في مكة المكرمة .

 اطول سورة في جزء تبارك

إن أطول سورة في جزء تبارك هي سورة المدثر ، حيث يبلغ عدد آيات سورة المدثر 56 آية ، هذه السورة جاء فيها أمر من رب العالمين للرسول صلوات ربي وسلامه عليه بأن يبدأ بالدعوة إلى دين الإسلام ، وأمره أن يبتعد عن المعاصي وأن يطهر ثيابه وأيضا يصبر على أذى الناس ، هذه السورة العظيمة فيها ما فيها من الآيات البليغة التي أنزلها الله تبارك وتعالى ، فقد أمر فيها الله سبحانه وتعالى نبيه بأن يطهر ثيابه ، والكثير من الأشياء نرى أن الله تبارك وتعالى أمر بها نبيه صلوات ربي وسلامه عليه ، سورة المدثر من السور المكية ، وتعد السورة الرابعة والسبعون في القرآن .

اقصر سورة في جزء تبارك

أقصر سورة في جزء تبارك هي سورة المزمل ، وذلك من حيث عدد الآيات حيث تبلغ عدد آياتها 20 آية ، وهي من السور المكية التي نزلت قبل هجرة سيدنا محمد صلوات ربي وسلامه عليه ، وقد قال ابن عباس أنها سورة مكية عدا فقط آيتين من السورة ، فيما قال  ابن يسار أنها سورة مكية عدا آية واحدة فقط قال إنها نزلت بعد الهجرة ، سورة المزمل قد افتتحت بآية تفضيل العبادة حيث قال الله تبارك وتعالى ” يا أيها المزمل ، قم الليل إلا قليلاً ” إلى أخر سورة المزمل ، وقد ارتبط سبب نزول سورة المزمل ببدء الوحي ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعبد بالليل في غار حراء .

سورة الملك ” تبارك “

سورة تبارك هي أول سورة في جزء تبارك ، الجزء التاسع والعشرون من أجزاء القرآن الكريم ، تعد هذه السورة العظيمة من السور المكية ، أي التي نزلت على سيدنا محمد في مكة المكرمة ، تبلغ عدد آيات سورة تبارك 30 آية ، تم تسمية السورة باسم سورة الملك نظراً لأنها تحدثت عن ملك رب العالمين وعن خلقه عز وجل  لما في الكون ، وقد سميت أيضا بسورة المنجية أو سورة الواقعة ، ولهذه السورة فضائل عظيمة .

فضل سورة تبارك

  • سورة تبارك لها العديد من الفضائل نبين لكم منها الآتي :
  • قراءة سورة الملك تقي من عذاب القبر ، فقد قال صلوات ربي وسلامه عليه ” سورة تبارك المانعة من عذاب القبر ” .
  • قراءة سورة تبارك تشفع لصاحبها في يوم القيامة ، فقد قال أبي هريرة رضي الله عنه عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قال ” إن سورة في القرآن ثلاثين آية شفعت لرجل حتى غفر له ، وهي تبارك الذي بيده الملك” .
  • يغفر الله لمن يقرأ هذه السورة ، فقد روي عن جابر رضي الله عنه عن سيدنا محمد كان لا ينام حتى يقرأ آلم تنزيل ، وتبارك الذي بيده الملك” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى