الكلوريلا

تتميز الكلوريلا بقيمتها الغذائية المرتفعة والتي تجعلها من أفضل المواد الغذائية الصحية ، فهي غنية بالبروتينات والفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية ، وتشمل فوائدها تقوية الجهاز المناعي وتحسين صحة القلب ومكافحة السرطان والأمراض الأخرى ، وهناك أنواع مختلفة من الكلوريلا ولكل منها خصائصه الغذائية ، وهي تتوفر على شكل مكملات غذائية في صورة أقراص أو شراب بالفم أو مسحوق .

ما هي الكلوريلا

الكلوريلا هي نوع من الطحالب التي تنمو في المياه العذبة ، وهي تدخل في تصنيع الكثير من الأدوية والمكملات الغذائية ، فهي غنية بالأحماض الأمينية والأحماض النووية والبروتينات والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة بالإضافة إلى الكثير من المغذيات الأخرى .

فوائد الكلوريلا

تتميز الكلوريلا بفوائدها الصحية العظيمة واستخداماتها لعلاج الكثير من المشكلات الصحية ، حيث تساهم في علاج الأنيميا وفقر الدم وخفض مستويات الكولسترول وإنقاص الوزن الزائد ، وغيرها من الفوائد الأخرى فيما يلي :

تخليص الجسم من السموم

فقد ثبت أن الكلوريلا تلعب دورا فعالا في طرد السموم من الجسم ، وتخليصه من المعادن الزائدة التي قد تكون سامة ، كما تساهم أيضا في تقليل المواد الكيميائية التي توجد في الغذاء وتمنع تراكمها في الجسم .

خفض مستويات الكولسترول

أظهرت العديد من الدراسات أن تناول 5 – 10 جرامات يوميا من الكلوريلا يساهم في خفض نسبة الكولسترول في الجسم ، ويساعد على تحسين مستويات الدهون في الجسم ، وذلك بفضل احتوائه على الألياف والكاروتينات ومضادات الأكسدة ، فجميع هذه العناصر تتضافر معا لتخليص الجسم من الكولسترول الضار .

محاربة السرطان

تحتوي الكلوريلا على الكثير من المركبات المضادة للأكسدة ، بما في ذلك فيتامين ج والبيتا كاروتين والليكوبين واللوتين والكلوروفيل ، وهذه المواد المضادة للأكسدة تعمل على محاربة العديد من الأمراض المزمنة بما فيها السرطان .

تنظيم ضغط الدم

تناول مكملات الكلوريلا بانتظام يعد أمرا ضروريا للحفاظ على صحة القلب والكلى ولتنظيم الضغط ، فقد أشارت أحد الدراسات على مجموعة من الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الضغط أن قيامهم بتناول 4 جرام يوميا من الكلوريلا لمدة 4 أشهر ساعد على تقليل مستوى الضغط لديهم .

تحسين صحة القلب

فقد جاءت نتائج أحد الدراسات لتثبت هذا عندما تم إجراء تجربة على مجموعة من الأشخاص ، وثبت أن تناولهم لمكملات الكلوريلا يرتبط بتصلب أقل في الشرايين ، وذلك لوجود بعض العناصر الغذائية الهامة ، مثل البوتاسيوم والكالسيوم والأوميجا 3 ، فهذه العناصر تساهم في حماية الشرايين من التصلب .

تحسين مستويات السكر في الدم

فقد وجدت إحدى الدراسات أن تناول الكلوريلا لمدة 12 أسبوعا ساهم في خفض مستويات سكر الدم في تحليل السكر صائم ، حيث تعمل الكلوريلا على تحسين السيطرة على مستويات سكر الدم وتزيد من حساسية الأنسولين ، ولكن لا يوجد ما يدل على إمكانية استخدام الكلوريلا كعلاج لمرض السكري ، ولكن يمكن استخدامها كعلاج مساعد مع الأدوية .

تحسين صحة الجهاز التنفسي

تحتوي الكلوريلا على مضادات الالتهاب والتي تلعب دورا فعالا في علاج التهابات الجهاز التنفسي وأمراضه ، مثل مرض الربو والانسداد الرئوي .

تعزيز صحة العينين

فقد ثبت أن الكلوريلا تحتوي على اللوتين والزياكسانثين ، وهما من الكاروتينات التي تحمي العينين وتقلل من مخاطر التنكس البقعي وغيرها .

دعم صحة الكبد

تساهم مكملات الكلوريلا في تحسين صحة الكبد لدى الأشخاص المصابين بأمراض الكبد ، ومع ذلك فلا يوجد الكثير من الأدلة حول أهمية هذه المكملات لتحسين صحة الكبد عند الأصحاء .

علاج الأنيميا

تعمل مكملات الكلوريلا على علاج مشكلة الأنيميا خاصة عند الحوامل ، حيث تمثل الأنيميا أحد اعراض الحمل لديهن ، فمكملات الكلوريلا غنية بعنصر الحديد لاحتوائها على كميات كبيرة منه والذي يعوض نقص الحديد في الجسم .

حبوب الكلوريلا

تتوفر مكملات الكلوريلا في عدة أشكال أهمها هو حبوب الكلوريلا ، وبالنسبة للجرعة المناسبة منها فهي غير محددة ، حيث تشير بعض الدراسات أن تناول 1.2 جراما يوميا يمنح الجسم الفوائد المطلوبة ، وتشير دراسات أخرى إلى أن الجرعة المناسبة هي تناول 2 – 3 جراما يوميا ، ولا ينبغي الإفراط في تناول حبوب الكلوريلا ، لتجنب الآثار الجانبية والتي تشمل الغثيان واضطرابات المعدة والاسهال والانتفاخ والحساسية الجلدية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى