تعريف السرد

تعريف السرد لا يختلف عليه شخصان ، فهو واحد من أروع الأساليب الكتابية التي تجذب عدد كبير من القراء ، ويحتاج السرد إلى موهبة كبيرة لأنه يتطلب أن يكون الشخص على دراية بالكثير من المصطلحات الأدبية ، ولديه أسلوب مميز في الحكي ، ولنتعرف سويًا من خلال السطور التالية على تعريف السرد ، ونبذة عن أهم طرق السرد وأنماطه ، والفرق بين السرد والحوار .

تعريف السرد

يمكن تعريف السرد على أنه أسلوب كتابي يُستخدم لتدوين الروايات والمسرحيات والقصص القصيرة ، ويعتمد أسلوب السرد على الحكي ، والتطرق إلى كافة التفاصيل ، ووصفها بطريقة شيقة وممتعة تدفعك إلى الرغبة في استكمال القراءة وعدم التوقف .

يعتمد السرد على وصف البيئة المحيطة وصفًا دقيقًا ، وكذلك أفعال وسلوكيات الأشخاص ، بالإضافة إلى تحويل ذلك الوصف إلى بناء مترابط يروي الأحداث بطريقة شيقة ، وقد يستخدم السرد في بعض أفلام الكوميديا السوداء ، التي تحتاج إلى احتراف الحكي والكتابة للتأثير في الآخرين ، وجعلهم يضحكون رغم الألم والمعاناة التي تحمله الأحداث التي يمرون بها .

طرق السرد

تنقسم طرق السرد إلى ثلاث طرق ، هي السرد البسيط والذي يعتمد على الوصف السهل القصير وعادة ما يستخدم لكتابة الرسائل ، والنوع الثاني هو السرد المعتدل ويتميز هذا النوع بذكر العديد من الحقائق والأحداث وعادة ما يستخدم لكتابة القصص التاريخية ، والنوع الأخير هو السرد الجزل ويتميز بالعمق في الكتابة والوصف وهو النوع المستخدم في كتابة القصص والروايات .

انماط السرد

يمكن تصنيف أنماط السرد إلى 3 أنماط هي :

النمط التناوبي

وهو نمط يعتمد على  وجود علاقة مشتركة بين الأحداث والشخصيات ، ويعتمد على سرد مجموعة من القصص بأسلوب متناوب ، بحيث يتم سرد قصة ، وبعدها ييتم سرد واحدة أخرى ، ثم العودة إلى القصة الأولى وهكذا .

النمط المتسلسل

وهو نمط يضع خطوات متسلسلة للأحداث ، بحيث يتم رواية الأحداث بالترتيب والتسلسل حسب وقوع كل حدث ، ويستخدم لرواية قصة بها تسلسل زمني أو تاريخي .

النمط المتقطع

وهو نمط يعتمد على سرد الأحداث من النهاية وحتى البداية ، وهو يعتبر نمط غير منطقي لرواية الأحداث ، ويعتمد على الكثير من الأساليب الكتابية مثل العودة بالزمن ، وتلخيص الأحداث ، وغيرها من التقنيات الأخرى .

الفرق بين السرد والحوار

يرجع الفرق بين السرد والحوار إلى أن السرد كما أوضحنا هو وصف للشخص وأفعاله وكافة سلوكياته ، وكذلك البيئة المحيطة به ، وهو أسلوب قوي لرواية الأحداث ولا يستطيع أي شخص أن يتقنه بسهولة .

أما الحوار فهو عبارة عن سؤال يتم توجيهه للشخص ، ويرد عليه بإجابات طويلة أو موجزة ، توضح بعض الحقائق حول المجال الذي يتم التحدث بشأنه ، ولا يقوم الحوار على السرد أو الوصف ، ويعتبر أسهل كثيرًا من السرد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى