الخط الكانتوري

الخط الكانتوري هو أحد أشكال الفن التشكيلي المعاصر وهو معقد وله عشاقه ، ويعتمد على عدم النظر إلى الورقة عند الرسم ، بل خلق عالم آخر يجمع بين التخيل والرسم دون النظر ، وهو من أهم الخطوط التي تستخدم لرسم الأعمال الفنية ، ونتعرف معك من خلال السطور التالية على ما هو الخط الكانتوري وطريقة رسمه .

ما هو الخط الكانتوري

الخط الكانتوري هو عبارة عن أسلوب في الرسم يعتمد على عدم النظر ، بحيث يقوم الشخص برسم مجموعة من الخطوط دون إلقاء النظر على الورقة التي يقوم بالرسم عليها .

ويعتبر الخط الكانتوري من الفنون الصعبة التي تسعى إلى إنشاء علاقة قوية بين اليد والمخ والعين ، ويؤمن فن الكانتوري بأن الرسم يمكن تعلمه أولًا ثم رؤيته ، لذا فأن العمل الفني الناتج يكون غاية في الروعة والإبداع ، ويحتاج إلى الهدوء والتأمل والتفكير بعمق .

طريقة رسم الخط الكانتوري

يتم رسم الخط الكانتوري عن طريق تمرير القلم الرصاص على الورق دون رفع القلم من على الورقة ، بحيث تكون الخطوط جميعها عبارة عن رسمًا واحدًا يمتاز بتدفق الخطوط ، ويمكن تقسيم الرسم الكانتوري إلى جزأين هما الخطوط الأساسية والرسومات الداخلية .

وعند البدء في استخدام الخط الكانتوري يجب أن يكون الذهن صاف تمامًا ، وتخيل الشيء الذي تريد رسمه ، ثم البدء في وضع القلم على الورق والرسم مباشرة دون النظر ، ويجب أن تكون الرسومات سريعة وليست بطيئة ، بحيث يتم الانتهاء من أجزاء الرسم الصغيرة بسرعة .

و يُظهر الخط الكانتوري الخطوط العريضة والأشكال والحواف للشئ ، لكنه يفتقد التفاصيل الدقيقة ، والملمس السطحي ، واللون ، حيث أن الغرض من الرسم الكانتوري هو التأكيد على الموضوع وليس التفاصيل .

ويمكن من خلال الخط الكانتوري رسم أشكال نقل ثلاثية الأبعاد من خلال استخدام أحجام ودرجة ألوان متنوعة مثل رسم خطوط أغمق في المقدمة ، يليها خطوط شاحبة في المسافة والمنظور .

تمارين رسم الخط الكانتوري

هناك العديد من التمارين التي تساعدك على بدء الرسم بالطريقة الكانتورية وأبرزها :

التمرين الأول

وهو عبارة عن استخدام الخط فقط في الرسم ، من خلال تركيز الانتباه على الشكل والنسبة ، وبعد الانتهاء من رسومات الاحماء مثل الإيماءات ، يمكن أن تكون الرسومات الكنتورية الأبطأ وسيلة ممتازة لبدء تمثيلات أكثر واقعية لموضوعك .

التمرين الثاني

وهو عبارة عن استخدام الخط المتقطع عن طريق رسم المحيط على خطوط متوازية لها نقطة مركزية ، مثل تلك التي تظهر على خريطة طبوغرافية أو إطار سلكي رقمي .

ويمكن رسم الخطوط بأي زاوية مناسبة ، بحيث يتم تقريب الخطوط معًا في المسافة وإلى أبعد من ذلك في المقدمة ، وفي هذا النوع من الرسم ، يتم إنشاء شكل ثلاثي الأبعاد بالكامل ، وهي طريقة ممتازة لاكتساب المعرفة بالأحجام والأشكال ثلاثية الأبعاد ، مما يؤدي إلى إنتاج رسومات تحليلية متقاطعة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى