كوادريدرم

يعتبر كريم كوادريدرم هو أحد الأشكال من الكريمات الموضعية التي تستخدم في الأساس للأمراض الجلدية وهو ينتمي لفئة السترويدات ، وهو يستخدم في علاج العديد من الأمراض مثل الالتهابات الفطرية والالتهابات الميكروبية ، وكذلك التهابات الجلد بصفة عامة ، والإكزيما والصدفية والالتهابات من شدة الحكة وكذلك القوباء .

دواعي استعمال كوادريدرم

يستخدم هذا الكريم بصورة أساسية لعلاج الالتهابات الجلدية على  اختلاف أنواعها ، إن كانت تلك الالتهابات ناتجة عن عدوى بكتيرية أو فطرية أو حتى بسبب الإكزيما أو الصدفية مثلا .

يساعد كريم كوادريدرم على تضييق الأوعية الدموية التي يمكن أن تسبب الالتهابات توسعها بطريقة ما ، ويعتبر ممتاز جدا في حالات العدوى المسببة لداء القوباء الحلقية .

يهدأ الكريم من الحكة الناتجة عن الالتهابات ، ويعمل على تقليل الشعور بالحرقة الناتجة عن الالتهابات بصورة ملحوظة ، هناك بعض أنواع التينيا التي يساهم الكريم في علاجها .

تركيب كوادريدرم

يحتوي كوادريدرم على بينتاميثازون وذلك بتركيز 0.61 ملليجرام ، وكذلك كليوكينول بنسبة 10 ملليجرام ، وأيضا حينتامايسين بنسبة 1 ملليجرام ، وأخيرا تولنافيت بنسبة 10 ملليجرام أيضا .

يأتي الكريم في ثلاث تركيزات مختلفة ومنها 5 و 10 و 15 جرام للعبوة ، ويتم تطبيقه على الجلد موضعيا ويمنع استخدامه بطريقة غير موضعية .

يمكن أن يتواجد الكريم في العديد من الأشكال ومنها الكريم والمرهم والحقن ، يتميز الكريم بأنه مناسب للامتصاص السريع ، أما المرهم فيكون بطيء الامتصاص ومناسب للأماكن غير المكشوفة من الجسم ، أما الحقن فمن المعروف أن تأثيرها سريع للغاية .

تصل المدة التي يتم فيها تفاعل الدواء مع الجلد إلى مدة أقصاها 8 ساعات ، ويمكن أن تبدأ في خلال ساعة واحدة فقط من بداية وضع المستحضر .

تصل مدة الصلاحية للأشكال الدوائية للمستحضر إلى ثلاث سنوات  أو ما يقارب 36 شهرا ، وهناك بدائل عدة للكريم من أهمها ميكوبار وفورديرم .

كيف يعمل كوادريدرم

يحتوي كوادريدرم على العديد من المكونات النشطة والتي من أهمها الكليوكينول فهي المساهم الأساسي في القضاء على الفطريات فهو يعمل على منع تخليق الحمض النووي المكون للفطريات وبالتالي يؤدي إلى القضاء عليها بسهولة .

أما البيتاميثازون فهو يعمل على القضاء على المواد الكيميائية التي تعمل على تورم الجلد أو احمراره بطريقة مباشرة ،  كما يعمل الجينتاميسين كمضاد حيوي فعال لقتل البكتريا والحد من انتشار العدوى .

جرعة كوادريدرم

في الأساس يتم أخذ الجرعة من الطبيب المعالج ، ففي الغالب يكون وصف الكريمات الجلدية معتمدة على الجرعة التي يصفها الطبيب فقط ، ولا يمكن اعتماد أي جرعة من تلقاء نفسك .

الجرعة المحددة في النشرة الداخلية للكريم هي تطبيق كمية صغيرة منه على الجلد المصاب بحركات دائرية خفيفة ، والتي يمكن أن تطبق من مرة إلى ثلاث مرات في اليوم الواحد .

تعتمد مدة العلاج المقررة على كمية العدوى التي أصابت الجلد ، فهناك بعض  الحالات التي يستمر فيها العلاج لمدة أقصاها أسبوعين ، أما هناك بعض الحالات التي تتطلب علاج يتراوح من ثلاث أسابيع إلى أربعة .

آثار جانبية لكوادريدرم

هناك بعض حالات التي تزيد فيها خطر الإصابة بالعدوى ، بل ويمكن أن يعمل الكريم على تهيج الجلد واحمراره بطريقة عكسية وكذلك ظهور حساسية للدواء .

يمكن أن يعمل الاستخدام المستمر للمستحضر إلى بعض النتائج غير المستحبة مثل ضعف العضلات أو قصور في وظائف الغدة الكظرية .

على الرغم من كونه علاجا فعالا في حالات التهابات الجلد ، إلا أنه تم تسجيل رد فعل لحالات كانت الالتهابات على رأسها وكذلك التهيج ونمو الشعر بصورة كثيفة غير مرغوب فيها في المنطقة التي تم تطبيق الكريم فيها .

يمكن أن يكون هناك آثار جانبية أخرى للدواء مثل الرؤية الغير واضحة ، وكذلك الدوخة والشعور بالنعاس والغثيان وأحيانا القيء .

يمكن أن يؤدي تطبيق الكريم دون استشارة الطبيب أو بطريقة مبالغة إلى حدوث بعض الترقق في الجلد أو ظهور الالتهابات المتكررة في الجلد ، وأحيانا ظهور حبوب الشباب في المنطقة المصابة .

يجب أخذ الدواء بحذر ، حيث أنه قد يزيد من خطورة الإصابة بكل من مرض السل وكذلك اختلال التوازن الكهربائي للجسم ؛ لذا وجب التنويه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى