الصيام المتقطع

من أهم أنظمة الرجيم الشائعة في عصرنا الحالي نظام دونكان والكيتو دايت والصيام المتقطع ، وبالنسبة للصيام المتقطع فهو يحتل نسبة كبيرة جدا بين أنظمة الرجيم الأخرى ، حيث يعتبر لدى الكثيرون بمثابة الحل المثالي لفقدان الوزن دون تحكم كبير في أنماط الغذاء ، فهو من طرق التخسيس بدون الحرمان من الأطعمة المحببة ، لأن فكرته تقوم على تناول الطعام في أوقات محددة ، والصيام عن الطعام فقط بجميع أنواعه في أوقات أخرى تعرف بأوقات الصيام .

ما هو الرجيم المتقطع

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” صُومُوا تَصِحُّوا ” ، وهذا يبين فوائد الصوم وأهميته لصحة جيدة ، كما قال أحد أطباء العرب ” المعدة بيت الداء ، والصيام رأس الدواء ” ، فالصيام يخلص الجسم من السموم ويزيد نشاطه ويعزز صحته بشكل عام ، ومن هنا نشأت أنظمة دايت تعتمد على الصيام مثل الصيام العكسي والصيام المتقطع ، ونظام الصيام المتقطع والذي تقوم فكرته على صيام 16 ساعة من اليوم والانقطاع عن تناول الطعام طوال ال 16 ساعة ، ثم التوقف عن الصوم لمدة 8 ساعات وتناول الطعام خلال هذه الساعات الثمانية فقط ، وفي فترة الصيام يمكن شرب الماء وبعض المشروبات الأخرى ذات السعرات الحرارية المنخفضة بدون إضافة السكر ، أو من المسموح إضافة سكر الدايت إلى المشروبات .

أما أشهر خطط هذا الرجيم هو الامتناع عن تناول الطعام بدءا من الساعة الثامنة مساء حتى اليوم التالي إلى الساعة الثانية عشر ظهرا ، وبهذا يكون الصيام لمدة 16 ساعة ، ثم يمكن البدء بتناول الطعام من الساعة الثانية عشر ظهرا وحتى الساعة الثامنة مساء ، كما يفضل البعض بدء الصيام من الساعة الثانية عشر منتصف الليل وحتى الرابعة عصر اليوم التالي ، وتناول الطعام من الرابعة عصرا ولمدة ثماني ساعات حتى الثانية عشر منتصف الليل ، وهذا يناسب الأشخاص المعتادين على السهر .

امثلة لوجبات الرجيم المتقطع

يمكن تناول أي أطعمة خلال الفترة التي يسمح فيها بتناول الطعام ، ومن أمثلة الوجبات في هذه الفترة :

الوجبة الأولى : وهي وجبة الإفطار من الأفضل أن تتضمن هذه الوجبة بعض البروتينات ، مثل البيض أو التونة ، بالإضافة إلى الدهون الصحية مثل المكسرات بدون ملح والأفوكادو ، بالإضافة إلى بعض الخضروات وخصوصا الجرجير للحصول على المعادن والفيتامينات .

الوجبة الثانية ، أو وجبة السناك وهي وجبة خفيفة بين الوجبة الأولى والوجبة الرئيسية ، يمكن فيها تناول ثمرة فاكهة خفيفة مثل الموز أو التفاح ، أو تناول حفنة من المكسرات .

الوجبة الثالثة : هي الوجبة الرئيسية ويمكن أن تبدأ بشوربة خفيفة ، ثم يمكن تناول بروتين سواء دجاج أو لحم أو تونة ، وبعدها النشويات الأرز أو الخبز أو المعكرونة ، ويمكن تناول بعض الخضروات والفواكه أيضا .

اخطاء الصيام المتقطع

هناك بعض الأخطاء التي قد يقع فيها متبعي نظام الصيام المتقطع ، وأولها هو عدم التدرج في ساعات الصوم ، فلا ينبغي أن يبدأ الصيام من أول يوم ب 16 ساعة ، بل من الأفضل البدء بعدد أقل من الساعات ثم زيادته تدريجيا ، حتى يمكن التعود على صوم 16 ساعة متصلين ، ومن الأخطاء أيضا تناول الكثير من السعرات الحرارية أو تقليلها بشكل مبالغ فيه ، فلا بد من الاعتدال في تناول الطعام حتى مع تطبيق نظام الصيام المتقطع ، ومن الأخطاء أيضا عدم الحصول على عدد ساعات كافية من النوم .

وكذلك من الأخطاء قلة شرب الماء وعدم التنوع في وجبات الطعام وسوء توزيع الوجبات ، وأيضا من أخطاء الرجيم تناول الطعام في فترة الصيام ، فلا بد من الامتناع عن الطعام نهائيا حتى الأطعمة منخفضة السعرات ، المسموح به فقط هو شرب الماء والمشروبات بدون سعرات والخضروات الورقية ، ومن الأخطاء أيضا ممارسة تمارين الكارديو أكثر من نصف ساعة في وقت الصيام ، أو القيام بمجهود كبير في التمارين أو أداء تمارين المقاومة أثناء الصيام .

أضرار الصيام المتقطع

من أهم الآثار الجانبية لهذا الصيام هو الشعور بالجوع الشديد ، والذي قد يتسبب في الشعور بالضعف والوهن وفقدان النشاط ، وأيضا قد يؤثر الجوع على قدرات الدماغ ، وفي الأغلب فإن هذه المشكلات تظهر في بداية تطبيق الصيام المتقطع ، حتى يعتاد الجسم على تنظيم ساعات الطعام ، ومع هذا فإن الصيام المتقطع لا يناسب بعض الأشخاص مثل الحوامل والمرضعات والنساء في سن اليأس ، وكذلك مرضى السكري ومرضى الضغط المنخفض ، والأشخاص الذين يعانون من النحافة وكذلك النساء اللاتي يرغبن في الإنجاب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى