فن التعامل مع الناس

نحن لا نتواجد وحدنا على هذه الأرض ، فكل فرد يتعامل مع من يحيطون به من أهله وزملائه وأصدقائه وأحبابه ، وكل فرد لا يمشي بالشارع وحده ، لذا يتطلب عليكَ أن تفهم كيف تتعامل مع الآخرين ، وهذا ما سنوضحه لكَ خلال هذا المقال .

اهمية فن التعامل مع الاخرين

التواصل الاجتماعي هو أسلوب قائم على فهم التفاعلات البشرية ، إنه علم مستقل له طرقه وخصائصه وأشكاله الخاصة ، ومن الممكن أن نشبهه بأنه الوعاء الذي نستمد منه المعلومات ، وتحصل منه العلوم الأخرى على أكثر من وسيلة وتقنية كي تحقق أهدافها .

وعند تعاملك مع من حولك يجب عليك أن تأخذ في الاعتبار أشياء معينة ، مثل : كن مدركاً أن للناس أذواق واتجاهات مُختلفة منذ تواجدهم على الأرض ، فلا يمكنك أن تتبع طريقة واحدة في التعامل ، وأيضا السعي دوما لقراءة الكتب ومتابعة البرامج وأخذ الدورات التي تعرض الأساليب الصحيحة كي تبني علاقات صحيحة .

ومعنى التواصل من الأساس مأخوذ من معنى الآية ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) .

قواعد فن التعامل مع الاخرين

في الأسطر القليلة الآتية سوف نحيطكم علماً ببعض الأساليب المهمة التي تجعلك تخطف قلوب من حولك أينما كنت ، فبرغم بساطتها لكنها لها تأثير كبير في من حولك ، وهذه الأساليب تشمل :

1- التقدير وهو من أول المفاتيح التي تسيطر بها على قلوب من حولك

يعتبر التقدير أمراً هاماً يجب عليك الالتزام به مع من يحيطون بك ، ومعنى التقدير أنك تقوم بالتعبير عن السعادة والامتنان تجاه تصرف معين صدر من شخصٍ ما تجاهك ، فهذا سيجعل من حولك يرغبون في مصاحبتك والتعامل معك دائماً ، وهذه تعتبر خطوة تؤثر بالآخرين وهي أيضًا من اداب التعامل مع الاصحاب .

2- الثقة وهي باب التواصل الفعال مع الآخرين

 عندما تمنح ثقتك للآخرين فسوف يمنحوك ما لا يخطر ببالك ، وكلما زادت الثقة كلما أدت إلى تقوية علاقتك بالآخرين ، وهذا ينتج عنه تحقيق المزيد من النجاح وأكثر من إنجاز بالحياة العملية ، أو ربما تحصل على فريق عمل يقوم بمُساندتك .

 3- المجاملة وهي باختصار عامل الناس كما تحب أن يعاملوك

وتعتبر من القواعد ذات الأهمية ، فعند احترامك للناس ومعاملتهم مثلما ترغب أن تعامل به ، وذلك عن طريق المجاملة والكلمة الحسنة والمحادثة الطيبة والالتزام بأداب الحديث سواء على الهاتف أو عند مقابلتهم ، فهذا بالطبع عاملاً كبيراً في تعزيز علاقتك عندهم .

 4- الابتسام فالتبسم في وجه أخيك صدقة

 إن الابتسامة قادرة أن تُصهر الجليد الذي بينك وبين من حولك ، فهي لديها سحرها الخاص ، كما أنها صدقة مثلما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم ، لذا عليك الابتسامة عند رؤية الآخرين من أجل كسب محبتهم .

5- بادر بالحديث أولاً لكسر الحاجز بينك وبين الآخرين

يجب عليك أن تبدأ بالتحدث وتبعد الخجل من مُخيلتك ، فإن البدء يُجبر الطرف الآخر على أن يرد رداً طيباً ، وربما تكسب مكانة رائعة عنده .

 6- تذكر أسماء الغير

فتذكر الأسماء يعتبر بمثابة البوابة التي تدخلك قلوب الآخرين ، فالعديد من الأشخاص تُلهيهم الذاكرة عن الكثير من الأشياء من ضمنها أسماء من حولهم ، لكن عليك المحاولة قدر ما استطعت أن تتذكر أسماء من تقابلهم فور رؤيتهم ، فهذا سوف يساهم على خلق علاقة تواصل جيدة معهم .

التعامل مع الناس في الاسلام

تتمثل أهم المزايا لديننا العظيم أنه أوصى بالمعاملة الطيبة وحسن الخلق ، ويجلب السعادة لكل من اعتنقه ، إنه دين العطاء والكلمة الطيبة ، كما أنه  يقوم على الاحترام والعطاء وتلك القضية تجاهلها العديد من المسلمين فأصبح تعاملهم مع بعضهم جافا غليظ ، حتى وصلوا إلى مرحلة المقاطعة .

إن التعامل الجيد مع الناس هو من أهم مميزات هذا الدين ، فقد أوصى الإسلام بالمعاملة الحسنة مع : أولياء الأمور ، والأقارب ، والأطفال ، والجيران ، والمحتاجين ، والأيتام والخدم وكبار السن ، وعند السؤال ، ومع الأشقاء والأصدقاء ، أوصانا ديننا حتى بلين القلب عند التعامل مع الحيوانات ، يا له من دين عظيم أتانا بهذه الأخلاق العظيمة  .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى