الالوان الباردة

تُعتبر الألوان من الأشياء الهامة في الطبيعة من حولنا ، فمن خلال الألوان نستطيع رؤية الأشياء ذات الألوان الجذابة التي تُعطي رونقاً خاصاً لها ، فالألوان موجودة في كل شيء حولنا في بيوتنا وأعمالنا وحتى في ألوان ملابسنا ، وتنقسم الألوان للعديد من التقسيمات فهناك الالوان المحايدة والحارة والالوان الباردة وغيرها ، وسنتكلم بالسطور التالية عن الألوان الباردة بشكل خاص .

ما هي الألوان الباردة

هي الألوان التي تنحصر ما بين اللون الأصفر المخضر واللون الأحمر أما بالنسبة للون الأصفر المخضر فهو الحد الذي يفصل ما بين الألوان الحارة والباردة ، ونستطيع أن نجعل اللون الأصفر من الألوان الحارة عند زيادته بمقدار معين وجعله بارداً عند التخفيف من صفاره قليلاً ، وتقسيم الألوان يعود لما تتركه من انطباعات في النفس البشرية وليس بالنسبة لها في حد ذاتها .

والألوان الباردة هي كلاً من اللون البنفسجي بدرجاته ، والأزرق بدرجاته ، والأخضر بدرجاته ، وتتعلق هذه الألوان بالصفاء والهدوء والبرد واليقين ، حيث نرى هذه الألوان في الطبيعة من حولنا كألوان السماء وألوان الماء والمساحات الخضراء ، وتُعطي هذه الألوان راحة نفسية ، وتساعد على اعتدال المزاج ، وتجعلنا نشعر بالسكينة والهدوء والطمأنينة ، ولذلك نجدها موجودة في المشافي والمراكز الطبية ، حيث تستخدم هذه الأماكن الألوان الباردة لمنح الهدوء والراحة النفسية لراحة المرضى وإزالة التوتر والقلق الذي يعاني منه المريض ، ويُفضل اختيار هذه الألوان في طلاء الغرف بمختلف تدرجاتها للمساعدة في تعزيز الاسترخاء والنوم الهادئ ، وبوجه خاص في الغرف الخاصة بالأطفال أو كبار السن .

وتختلف الألوان الباردة عن الألوان المحايدة لأن الألوان المحايدة تنقسم لثلاثة ألوان وهي الأبيض ، والأسود ، والرمادي بدرجاتهم المختلفة ، وهي كل الدرجات التي تنتج من إضافة اللونين الأسود والأبيض إلى بعضهما بمختلف الدرجات ، وهي تدرجات اللون الرمادي الناتجة عن إضافة اللون الأحمر والأصفر والأزرق وتُعتبر من الألوان المستخدمة كثيراً في كثير من أوجه الحياة .

والألوان المحايدة لا تنتمي للألوان الباردة أو الحارة ، ولذلك تمت تسميتها بهذا الاسم فهي تتوافق مع مختلف الألوان ، ولا تكون موجودة في دائرة الألوان ، فهي من الألوان المنعدمة اللون ولا نستطيع أن الاستغناء عنها برغم ذلك لما لها من أهمية كبيرة في حياتنا .

تأثير الألوان الباردة

اللون الأزرق : يجعلنا اللون الأزرق نشعر بالحب ، والدفء ، والهدوء ، والسكينة ، وينصح المتخصصون في الألوان باستخدام اللون الأزرق عند طلاء الغرف للمساعدة على الاسترخاء في النوم ، ويجب تجنبه في طلاء المطاعم لأنه يُقلل من الشهية .

اللون الأخضر : وهو من الألوان المميزة التي تجعلنا نشعر بالراحة النفسية بسبب إراحته للعين ، حيث نجده حولنا في الطبيعة ويجعلنا نشعر بالسكينة ، وتتعدد استخدامات اللون الأخضر ومنها إضاءة الغرف الخاصة بالنوم لتهدئة الأعصاب ، وكذلك في غرفة المعيشة لفتح الشهية على الطعام ، ويتم استخدامه في طلاء المطبخ وبالمطاعم ، ويُمكن استخدامه أيضاً في المدارس لتعزيز التعليم والتحصيل العلمي وفي مناطق العمل المختلفة .

اللون البنفسجي : وهو من ضمن الألوان الباردة التي تجعلنا نشعر بالسعادة والفرحة ، وله أثر كبير في نفوس الأطفال عند استخدامه في الغرف الخاصة بهم وبألوان الألعاب ، كما يُفضل استخدامه في نوادي الألعاب الخاصة بهم ، ولكن قد يجعل المسنون يشعرون بعدم الراحة والاكتئاب لذلك لا يُنصح استخدامه مع كبار السن .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى