التبرع بالدم

يعتبر التبرع بالدم هو شيء يقوم به الإنسان تطوعا من نفسه دون إرغام ، وذلك بهدف المحافظة على حياة الناس وإنقاذها بسبب تواجد بعض الحالات التي تحتاج إلى نقل دم عاجل وفوري في المستشفيات نتيجة التعرض إلى حوادث مثلا أو نزف الدم بكميات كبيرة .

فوائد التبرع بالدم للنساء

قد يتساءل البعض عن كون عملية التبرع بالدم للنساء تختلف عن الرجال أم لا ، ولكن في الحقيقة أنه هناك عدة دراسات أجريت بخصوص تلك المسألة والتي أفادت بعدة نتائج .

لا يمكن الجزم حتى الآن بأن النساء أو الرجال المتبرعين قد اختلف تأثير دماءهم على الناس الذين حصلوا على التبرع بالدم من قبلهم ، حيث أن النتائج كانت واحدة بعد ثلاث سنوات .

يعتبر التبرع بالدم للنساء الحوامل له تأثير خطر على صحة الحامل ، لأن ذلك يفقدها الكثير من الدماء التي هي بحاجة إليها في تلك الفترة ، وعندما تتبرع بالدم تصبح ضعيفة أكثر .

لا يمكن القول أن هناك فوائد للتبرع بالدم للنساء ، لأن في الغالب تأتي الدورة الشهرية للنساء ، وذلك الأمر يجعل من شأن الدم الفاسد أن يخرج وتتجدد الدورة الدموية بصورة شهرية .

نتائج تحليل التبرع بالدم

يعتبر التحليل الأهم الذي يتم قبيل التبرع بالدم هو اختبار فصيلة الدم ، وذلك بغرض التعرف على نوع الفصيلة التي يحملها دمك ، إذا ما كنت فصيلة الدم a+ أو فصيلة دم b+  أو أي من فصائل الدم المختلفة ، ومن المعروف أن فصيلة الدم الكريمة o+ يمكنها التبرع لأي فصيلة أخرى .

التعرف على عامل Rh هو أحد الاختبارات التي لابد من إجراءها على دم المتبرع للحصول على معلومات حول ما إذا كان سلبي أم إيجابي .

موانع التبرع بالدم

يمكنك التبرع بالدم مادامت بصحة جيدة وكنت على الوزن المثالي والطول المثالي أيضا ، يمكن التبرع بالدم في الفترة العمرية ما بين 17 عام إلى 60 عام .

هناك عدة موانع قد تجعلك تخاطر في حين فكرت في التبرع بالدم ومن أبرز تلك الحالات :

  • يعتبر نقص نسبة الهيموجلوبين في الدم أو مرض الأنيميا من الحالات التي يمكن أن يكون فقر الدم خطير فيها ، حيث أن التبرع بالدم في تلك الحالة يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة لك .
  • استخدام العقاقير الطبية بدون وصفات أو استخدام أي نوع من أنواع المنشطات أو إذا كنت مدمنا على أي نوع من أنواع المخدرات سواء بالحقن أو الشم أو الأقراص .
  • يعتبر نقص عامل التجلط من أحد الأسباب التي تمنعك من التبرع بالدم ، حيث أن عامل التجلط مهما في التئام الجروح ووقف النزيف .
  • الإصابة ببعض الفيروسات مثل الفيروسات الكبدية أو فيروس الإيدز أو نقص المناعة البشرية ، كما يمنع تبرعك بالدم في حالة اختلاطك الدائم بأناس يحملون تلك الفيروسات .
  • الاتصال الجنسي المحرم أو ممارسة العادات الجنسية المحرمة أو العلاقات التي تقوم بناء على المال ، كل ذلك يمنعك من التبرع بالدم لفترة تصل إلى عام على الأقل .
  • إذا كنت مصابا ببعض الأمراض المعدية أو الأمراض النادرة أو بعض العدوى التي تنتقل عن طريق الدم أو اللمس بطريقة ما ، يكون من الصعب عليك في تلك الحالة التفكير في التبرع بالدم .

بعد التبرع بالدم

  • بعد التبرع بالدم سيكون عليك الجلوس لمدة لا تقل عن الربع ساعة في حالة راحة تامة ، ومن بعدها يمكنك تناول وجبة خفيفة والمغادرة إذا كنت في حالة صحية جيدة .
  • يمكنك تجنب أن تتعرض لأي عمل شاق أو رفع الأثقال بعد عملية التبرع بالدم ، وكذلك شرب السوائل والماء بكميات كبيرة خلال اليومين بعد التبرع بالدم .
  • من الضروري عن حدوث أي نزف بعد التبرع بالدم أن تضغط على زراعك بقوة لحين توقف النزيف ، أم إذا شعرت بإحساس الدوخة أو الدوار فعليك الاستلقاء على الفور مع رفع القدمين إلى أعلى .
  • إذا شعرت ببعض الأعراض المقلقة والمستمرة إلى عدة أيام ، يرجى على الفور الاتصال بالطوارئ أو بالمركز الذي قمت فيه بالتبرع بالدم للتعرف على الإجراءات المناسبة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى