نوادر العرب المضحكة

اخترت لكم باقة من أروع طرائف العرب المضحكة وهي قصص مضحكة من نوادر العرب ولكن بها فكرة جميلة مسلية جداً ، ما رأيكم أن نستمتع معاً بنوادر العرب المسلية المضحكة جداً واليكم بعض هذه القصص الرائعة.

طرائف العرب المضحكة

قصة اللص الصائم

يُحكى أن رجل في العصور القديمة يُدعى سهيل بن عمرو سافر مع زوجته وخلال سفره تتبعه بعض اللصوص قطاع الطرق ليسرقوه وبالفعل أخذوا كل ما معه ، ولكنه فوجيء بزعيم العصابة سرق ولم يأكل من الطعام المسروق معهم وتعجب سهيل من ذلك ، فسأله عن سر عدم مشاركتهم الطعام ، فأجاب أني اترك باب بيني وبين الله مفتوحاً فقد يتوب الله عليّ في يوم من الأيام ، وبعد فترة شاهده سهيل بالحج صدفة فعرف أن من ترك بابا مفتوح بينه وبين الله أعانه الله على الابتعاد عن المعصية .

قصة الخليفة العباسي المأمون والقاضي 

اشتهر الخليفة العباسي المأمون بالعدل وكان يكرم القضاة دائماً وذات يوم وخلال متابعته لأحوال البلاد جاء رجل من بلد بعيده  وكان غاضباً فسأله الخليفة عن القاضي في البلد التي أتى منها ، فقال أن القاضي ببلدنا لا يفهم و لا يرحم ، والسبب غريب !!

غضب الخليفة من رد الرجل بخصوص الحاكم وقال كيف ذلك ؟؟

فقال الرجل سيدي الحاكم سأسرد عليك القصة واترك لك الحكم :

  • ذات يوم أعطيت رجل 24 درهم على سبيل السلف واتفقت على موعد السداد ولكنه اخذ يماطل فأخذته إلى القاضي وأمره القاضي أن يرد إلي المال .
  • فقال الرجل للقاضي أنه يعمل على حماره بمقابل 2 دينار باليوم والمبلغ 24 وانه سيرد المبلغ بعد 12 يوم لأنه يصرف دينارين ويجمع دينارين للدين ، وأنه بالفعل جمع مبلغ الدين وذهب ليعطي للرجل المال فلم يجده إلى هذا اليوم .
  • فسأله القاضي وأين الدراهم ؟
  • قال الرجل : لقد أنفقتها بالكامل .
  • فقال له القاضي وما العمل .
  • فكان ما طلبه الرجل الذي لا يريد التسديد غريب وهو حبس صاحب الدين  12 يوم إلى أن أجمع له المال ، حيث أنه يوفر درهمين كل يوم ويخاف ألا يجد الرجل وينفقها مرة أخرى .
  • ضحك الخليفة من تفكير الرجل ، وقال للرجل وماذا فعل القاضي ؟ .
  • فأجاب : لقد حبسني يا أمير المؤمنين حتى استرد ديني .
  • فضحك الخليفة وقام بعزل القاضي .

قصة من يعلم يُعلم من لا يعلم 

  • جلس شيخ يوماً لتقديم الموعظة بالمسجد .
  • وسأل الناس هل تعلمون ما سأقوله اليوم فقال الجميع لا .
  • فرد وإذا كنتم لا تعلمون فما فائدة كلامي وحديثي .
  • وفي اليوم التالي جلس الشيخ وسأل الناس نفس السؤال .
  • فأجاب الناس نعلم حتى لا يغضب الشيخ .
  • فرد عليهم إذا كنتم تعلمون فما الحاجة إلى حديثي ! .
  • في اليوم الثالث سأل الشيخ نفس السؤال .
  • جلس الناس في حيره وفكروا إن تختلف إجابتهم بين نعلم وبين لا نعلم .
  • وعندما كرر السؤال فرأى الإجابات متغيرة .
  • فقال لهم من يعلم يُعلم من لا يعلم .

 قصة الحمار بائع المخلل 

  • كان جحا يبيع مخلل .
  • وكان حماره يعرف البيوت .
  • ويقوم بتوصيل الطلبات .
  • وكان جحا ينادي مخلل والحمار ينهق مما أزعج جحا .
  • فقال له هل أنت بائع المخلل أم أنا .

قصة ضياع الحمار 

  • ضاع حمار جحا فرأوه الناس يقول الحمد لله .
  • فقالوا له ولماذا أنت فرح بضياع حمارك .
  • فرد لو كنت راكب الحمار لكنت ضعت مثله .

قصة الملابس الطائرة 

  • كان قميص أحد الرجال منشوراً على الحبل فطار مع الرياح .
  • فقال لنفسه يجب أن أذبح فديه .
  • فسألته زوجته لماذا فأجاب لو كنت أرتدي القميص لكانت عظامي تكسرت .

قصة اللغط والغلط 

  • مشى جحا مع القاضي فقال القاضي لجحا من كثر لغطه كثر غلطه .
  • وسأل جحا هل أخطأت مرة وأنت تعظ الناس .
  • فأجاب جحا نعم فقال قلت مرة التاجر في النار بدلاً من الفاجر .

قصة الحمير 

  • ركب جحا حماره ومر ببعض الناس فمزح أحد الناس معه وقال له لقد عرفت حمارك ولم أعرفك .
  • فأجاب جحا أمر طبيعي أن تعرف الحمير بعضها .

من نوادر العرب الأذكياء

أما عن نوادر العرب الأذكياء فهي قصص تحمل المعلومة المفيدة وبأسلوب ذكي وتُعتبر حكمة تصلح لكل جيل .

قصة فطنة صبي 

يحكى أنه في يوم من الأيام رأى الأصمعي صبي صغير فأراد أن يمازحه .

فسأله إن كان يحب أن يكون معه مال كثير ، وتكون غبي .

فقال الصبي لا أريد ذلك .

تعجب الأصمعي ،  ثم سأله لماذا يا ولدي ؟

فأجاب الطفل بذكاء أخاف أن أفقد مالي بسبب غبائي .

فتعجب الأصمعي من ذكاء الطفل وفطنته .

قصة رجل ثقيل 

دخل على شيخ مريض وجلس فترة طويلة وقبل أن ينصرف قال يا شيخ ما هي وصيتك لي فنصحه إذا دخلت على مريض لا تجلس كثيراً واتركه يرتاح .

قصة المستأجر 

  • ذهب رجل يطل الأجرة من مستأجر لديه ، فأجاب المستأجر أصلح السقف فإنه يطرقع .
  • فقال صاحب البيت إن البيت يسبح من خشية الله وهذا صوت التسبيح .
  • فقال المستأجر ولكني أخاف أن يسجد البيت فوقي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى