التعامل مع الطفل العنيد

التعامل مع الطفل العنيد ليس سهلًا على الإطلاق ، لأن الآباء يجدون صعوبة شديدة في إقناع الطفل العنيد بالواجبات الأساسية التي يجب عليه تنفيذها ، مثل الاستحمام أو تناول الطعام أو النوم ، وغيرها من الأشياء الأخرى ، لذا نعرض لك مجموعة من أهم وأبرز علامات الطفل العنيد ، وكيف يمكن التعامل معه .

علامات الطفل العنيد

هناك العديد من الصفات التي توضح لك أن هذا الطفل لديه كم كبير من العناد ، ومن أبرز علامات الطفل العنيد :

ـ يسعى لجذب الانتباه دائمًا .

ـ يتمتع باستقلالية شديدة .

ـ يفعل ما يريده حتى إذا كان خاطئًا .

ـ يغضب باستمرار .

ـ لديه صفات قيادية .

ـ يتمتع بشخصية قوية وأحيانًا تكون متسلطة .

كيفية التعامل مع الطفل العنيد

إذا كنت تريد معرفة كيفية التعامل مع الطفل العنيد ، فيجب عليك أولًا الاعتراف بأن الطفل العنيد صعب السيطرة عليه لأنه قوي الإرادة ، لكنه ليس سيئًا ، حيث أثبتت الأبحاث أن الأطفال الذين يتحدون القواعد ينتهي بهم الأمر إلى أن يكونوا من المتفوقين في مجال التعليم والعمل .

يمكن أن يكون العناد عند الأطفال سلوكًا وراثيًا أو مكتسبًا ، فمن الممكن أن تكون قد علمت ابنك عن غير قصد أن يكون عنيدًا ، ولكن على الجانب الإيجابي ، يمكنك الآن مساعدة طفلك بوعي على التخلص من سلوكه أو تغييره إلى الأبد .

وإليك أفضل طرق التعامل مع الطفل العنيد وفقًا لما توصل إليه خبراء تربية الأطفال :

الاستماع الجيد

إذا كنت تريد أن يستمع إليك طفلك ، فعليك أن تكون على استعداد للاستماع إليه أولاً ، فالطفل العنيد لديه دائمًا آراء قوية ،  ويميل إلى المجادلة ، ويصبح أكثر عنادًا إذا شعر أن من أمامه لا يستمع إليه .

في معظم الأوقات ، عندما يصر الطفل العنيد على القيام بشيء ما أو عدم القيام به ، فإن الاستماع إليه ، والتحدث معه حول ما يزعجه يمكن أن يجعله يفعل العكس .

تجنب الاجبار

عندما تجبر الطفل العنيد على القيام بشيء ما ، فإنه يميل إلى التمرد ويفعل كل ما لا ينبغي فعله ، على سبيل المثال ، إن إجبار طفلك البالغ من العمر ست سنوات ، على عدم مشاهدة التلفزيون في الوقت الذي ينبغي فيه النوم لن يفلح ، ولكن إذا جلست معه وأظهرت الاهتمام بما يشاهده وتحدثت معه بهدوء فمن الممكن أن يستجيب بسهولة .

حرية الاختيار

لا يحب الأطفال أن يقوم شخص ما بإخبارهم بما يجب عليهم فعله ، على سبيل المثال إذا أخبرت طفلك العنيد البالغ من العمر أربع سنوات أنه يجب أن يكون في السرير قبل الساعة التاسعة مساءً ، فلن يفعل ذلك ، لذا تجنب إعطاء التوجيهات له ، واسأله حول ما إذا كان يريد فعل شئ آخر بدلًا من ذلك .

كن هادئا

لا يأتي الصراخ على الطفل العنيد بفائدة ، لكنه قد يزيد من حدة الأمر ، لذا كن هادئا عند التحدث مع الطفل حول ما تريده ، وحاول أن تساعده على فهم الحاجة إلى القيام بشيء ما أو التصرف بطريقة محددة .

الاحترام

إذا كنت تريد أن يحترم أطفالك قراراتك ، فعليك أنت أيضًا أن تقدم لهم الاحترام الذي يستحقونه ، وهنا يجب عليك التعاون مع طفلك ، ولا تصر على الالتزام بالتوجيهات التي تحددها ، ولا تتجاهل أبدًا مشاعره أو أفكاره .

ايات قرانية لتهدئة الطفل العنيد

إليك بعض الآيات القرآنية التي تساعد على تهدئة الطفل العنيد :

يقول تعالى في سورة السجدة : ( الذي أحسن كل شئ خلقه وبدأ خلق الإنسان من طين ثم جعل نسله من سلالة من ماء مهين ثم سواه ونفخ فيه من روحه وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة قليلًا ما تشكرون وقالوا إذا ضللنا في الأرض إنا لفي خلق جديد بل هم بلقاء ربهم كافرون ) صدق الله العظيم  .

يقول تعالى في سورة الكهف : ( إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدًا فضربنا على آذانهم في الكهف سنين عددًا ) صدق الله العظيم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى