امريكا اللاتينية

تنقسم أمريكا اللاتينية إلى أربعة مناطق جغرافية رئيسية ، كل منطقة من هذه المناطق تتمتع بمظاهر معينة مختلفة عن غيرها ، كما أنها تضم مجموعة من الدول لها طابعها الخاص الذي يميزها ، وهذه الأقسام هي أمريكا الشمالية ، وأمريكا الجنوبية ، وأمريكا الوسطى ،  ودول الكاريبي .

خريطة امريكا اللاتينية

تتكون أمريكا اللاتينية من عشرين دولة ذات سيادة وعدة أقاليم ، وتضم المنطقة حوالي 13٪ من إجمالي مساحة سطح الأرض ، وتشمل أمريكا اللاتينية جميع الدول الناطقة بالبرتغالية والإسبانية الموجودة في جنوب الولايات المتحدة ، وتشترك البلدان في أوجه تشابه كبيرة لأنها استعمرت إما من إسبانيا أو البرتغال ، وتضم المنطقة بلدًا واحدًا في أمريكا الشمالية ( المكسيك ) ودول أخرى في أمريكا الوسطى والجنوبية ، وبدأت حركات الاستقلال في أمريكا اللاتينية في أوائل القرن التاسع عشر ، وكان في مقدمة هذه الحركات أشخاص تعرضوا للتنوير وكانوا يعارضون العديد من القيود التي فرضتها إسبانيا ، والثورات في أمريكا الشمالية وفرنسا ألهمت الكثير من التمردات ومن أهم دول أمريكا اللاتينية الدول التالية :

  • البرازيل .
  • المكسيك .
  • كولومبيا .
  • الأرجنتين .
  • بيرو .
  • تشيلي .
  • فنزويلا .
  • الاكوادور .
  • كوبا .
  • بوليفيا .
  • هيندوراس .
  • دومينيكان .
  • باراجواي .
  • بنما .
  • بورتوريكو .
  • غواتيمالا.

لماذا سميت امريكا اللاتينية بهذا الاسم

ظهر مصطلح أمريكا اللاتينية في ستينيات القرن التاسع عشر عندما كان الإمبراطور الفرنسي نابليون الثالث يحاول توسيع سيطرة الإمبراطورية الفرنسية على المنطقة بأكملها ، واستخدم هو ووزرائه المصطلح لمحاولة خلق وجه من التشابه الثقافي بين المنطقة وفرنسا ، وتتكون المنطقة من أشخاص يتحدثون الإسبانية ، والبرتغالية والفرنسية ، وهذه اللغات جنبًا إلى جنب مع الإيطالية والرومانية المأخوذة من اللاتينية خلال أيام الإمبراطورية الرومانية والأوروبيون الذين يتحدثون بها يُطلق عليهم أحيانًا اسم ” اللاتينية ” ، ومن هنا جاء مصطلح أمريكا اللاتينية .

اغنى دول امريكا اللاتينية

تشيلي

تعد تشيلي هي أغنى بلد في أمريكا الجنوبية من حيث نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي والبرازيل هي الأكثر ثراءً من حيث الناتج المحلي الإجمالي ، وتعتبر سانتياغو عاصمة شيلي لديها أكبر اقتصاد في أمريكا الجنوبية .

كولومبيا 

كولومبيا تقع في الشمال الغربي للقارة وهي خامس أغنى دولة في أمريكا الجنوبية من حيث نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي ، وتبلغ مساحة الدولة حوالي 111448 كيلومتر مربع ، ويبلغ عدد سكانها حوالي 48 مليون نسمة .

ويعد عنصر التصدير الرئيسي لكولومبيا الذي يشكل 45٪ من إجمالي صادرات البلاد هو البترول ، ثم الصناعة التحويلية ، وتمتلك البلاد أيضًا أسرع قطاع تكنولوجيا المعلومات نمواً في العالم وأكبر صناعة لبناء السفن خارج آسيا ، وتمر البلاد بفترة ازدهار اقتصادي مع زيادة سريعة في الناتج المحلي الإجمالي ، وانخفاض مستويات الفقر .

البرازيل 

تعد البرازيل أكبر دولة في أمريكا الجنوبية من حيث الحجم والسكان ، ورابع أغنى بلد في القارة من حيث الناتج المحلي الإجمالي ، وتتمتع البرازيل بساحل طويل على طول المحيط الأطلسي ، وتربطها معظم دول أمريكا الجنوبية باستثناء تشيلي والإكوادور .

يمكن وصف اقتصاد البرازيل كاقتصاد موجه نحو الداخل ، حيث عانى اقتصاد البلاد من نكسة كبيرة في عام 2013 م ودخل دور الركود في العام الذي يليه ، وبدأ في الوقت الحالي يتعافى من هذا الركود ، وعلى الرغم من أن البلاد قد عاودت الظهور إلى حد كبير يساهم قطاع الخدمات بنسبة 67.0 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي ، ويمثل القطاع الصناعي 27.5 ٪ ، وتمثل الزراعة مجرد 5.5 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد .

الأرجنتين 

تمتد الأرجنتين على مساحة 2780400 كيلومتر مربع ، وهي ثامن أكبر بلد في العالم ، إنها ثالث أغنى بلد في أمريكا اللاتينية من حيث إجمالي الناتج المحلي للفرد ، وتقع الأرجنتين في الجزء الجنوبي من القارة حيث تحدها تشيلي ، والبرازيل ، وبوليفيا وباراغواي ، وأوروغواي ، ولديها ساحل واسع على طول المحيط الأطلسي من الشرق ، ويبلغ عدد سكان الأرجنتين حوالي 43 مليون نسمة .

ويعتمد اقتصاد الأرجنتين على الموارد الطبيعية الغنية للبلاد ، والزراعة الموجهة للتصدير ، والسكان المتعلمين ، والقطاع الصناعي المتنوع ، ولقد مر الأداء الاقتصادي للبلاد بالعديد من الصعود والهبوط في العقود القليلة الماضية ، حاليا يتم تصنيفها كاقتصاد ناشئ متوسط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى