فوائد التمر للاطفال

نعرف أن كل أم حريصة على صحة أطفالها ومهتمة جدا بالطعام الذي تدخله لهم كل الاهتمام ، لذا من جانبنا نحاول أن نقدم لكي عزيزتي الأم بعض فوائد أحد الأطعمة اللذيذة والتي يمكن أن تقدميها للطفل ؛ بسبب احتوائها على الكثير من الفيتامينات والمعادن وذلك فضلا عن طعمها الشهي وهو التمر وأهم فوائده .

فوائد تمر العجوة للاطفال

يعتبر التمر مصدر غني بالطاقة وكذلك يحتوي على المعادن والحديد والكالسيوم والفسفور والصوديوم والماغنسيوم والبوتاسيوم والزنك ، وأيضا بعض الفيتامينات مثل الثيامين والنياسين والفولات وفيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين ك والريبوفلافين .

يعتبر التمر غني جدا بالسكريات التي يحتاجها جسم الأطفال ، حيث أن احتواؤه على كل من سكر الفركتوز والدكستروز من أكثر مصدر السكريات فائدة والتي تمد الجسم بالطاقة الفورية ، وكذلك الألياف التي تحسن من عملية الهضم لديهم .

يعتبر التمر من أحد الأطعمة التي تحتوي على المعادن ومن ضمنها السيلينيوم والذي تم إثبات قدرته على محاربة الخلايا السرطانية ، وتعتبر مفيدة جدا في تعزيز الجهاز المناعي لجسم الطفل .

يحتوي تمر العجوة على أكثر من عشرين نوعا من الأحماض الأمينية والدهون غير المشبعة والتي من شأنها أن تعمل على خفض مستوى الكولسترول بالدم على الفور .

يمكن اعتبار التمر مصدر هام من مصادر مضادات الأكسدة التي تعمل على الحصول على الشباب الدائم والصحة الدائمة لطفلك ولكي على حد سواء ، كما يعتبر التمر من أحد الأطعمة التي تختص بمحاربة الالتهابات .

هل التمر للاطفال يسمن

يعتبر التمر من الأطعمة الغنية بالسكريات المفيدة مثل الفركتوز والدكستروز ولا يحتوي على السكروز ، والذي من شأنه أن يعمل على ارتفاع مستوى السكريات في الدم ومن الممكن أن يؤدي إلى السمنة .

بناء على ذلك يمكن القول بأن التمر لا يمكن أن يعمل على حدوث السمنة المفرطة غير الجيدة ، ولكن يعتبر التمر مناسبا للأطفال الذين يعانوا من ضعف عام في الجسم ونقص حاد في الوزن بدون سبب أو بسبب فقر الدم .

يمكن استخدام التمر في تلك الحالات للحصول على صحة أفضل لأطفال ، ونحو زيادة وزن أكثر صحة وبدون القلق من حدوث تلك السمنة المفرطة التي تبعها عادة الكثير من الأمراض .

كمية التمر المسموح بها للاطفال

في الغالب عند بداية تقديم التمر للأطفال الرضع يكون بداية من الشهر السادس ، ويمكن إدخال التمر كأي صنف جديد يتم إدخاله للطفل ، ويكون عن طريق تناول تمرة واحدة في اليوم .

يتم زيادة حبات التمر تدرجيا حتى يصل الطفل إلى خمس حبات باليوم بدون أي آثار لتحسس أو عدم تقبل ، عندها تعرف الأم أن التمر مقبول لدى أمعاء الطفل ومعدته .

يتم تحديد الكمية المعطاة للطفل على حسب احتياجه في اليوم الواحد ، فلا يمكن الزيادة عن عدد 7 حبات للطفل الصغير ، أما في حالة الطفل الأكبر والذي يقوم بعمل مجهود كبير خلال اليوم ، فيمكن زيادة الكمية المسموحة له من التمر والتي تتناسب مع احتياج الجسم .

فوائد التمر والحليب للاطفال

يعتبر إضافة الحليب للتمر هي بمثابة إضافة قيمة غذائية أكبر للتمر ، فيمثل التمر والحليب مصدران هامان للحديد والكالسيوم على حد سواء ، فيمكن أن يعلم التمر والحليب على زيادة معدل الهيموجلوبين في الدم ، وكذلك تقوية العظام والأسنان .

يعتبر التمر والحليب من الأغذية التي تعمل على محاربة الإمساك وتعزز من قدرة الجهاز الهضمي بصفة عامة ، كما له القدرة على تقليل التهاب الأمعاء والقولون والمعدة لدى الأطفال .

يمكن عمل التمر والحليب بعدة طرق ومن أهمها نقع التمر في الحليب وتناوله على ذلك الشكل ، يمكن عمل الزبادي المنزلي في المنزل بإضافة التمر إلى الحليب المستخدم ، كما يمكن عمل عصير بضرب المكونات في الخلاط الكهربائي .

طريقة منقوع التمر للاطفال حديثي الولادة

يمكن عمل منقوع التمر للأطفال حديثي الولادة وإدخاله في النظام الغذائي لهم بداية من عمر الستة أشهر ، يمكن نقع التمر في المياه الساخنة لمدة لا تتجاوز الساعة في إناء عميق ومغطى .

بعد ذلك يمكن إدخال التمر بالماء في الخلاط الكهربائي والقيام بهرس المكونات إلى أن يصبح القوام كريمي ومتماسك بعض الشيء ، ولابد من ملاحظة عدم صلابة القوام تسهيلا لتناوله بواسطة الرضيع .

هناك بعض الوصفات القديمة التي كانت تستخدمها جداتنا ، وهي نقع التمر في الماء وأخذ الماء فقط بدون التمر ووضعه في زجاجة الرضيع و إطعامه إياها بدلا من الأعشاب أو الحليب الصناعي .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى