كثرة الغازات وجنس الجنين

الغازات والنفخ هما من المشكلات الشائعة والمزعجة خلال فترة الحمل ، والتي تسبب للحامل آلام المعدة والتقلصات ، وهناك عدة عوامل تؤدي لتراكم الغازات في بطن الحامل مثل التقلبات الهرمونية ، بالإضافة إلى الأطعمة التي يتم تناولها والإمساك والتوتر والقلق ، وهناك الكثير من الطرق التي تساعد الحامل على التخلص من هذه المشكلة .

الغازات وجنس الجنين

تراكم الغازات في بطن الحامل هو من الأمور الشائعة لدى معظم الحوامل ، وخاصة في الأشهر الأولى من الحمل ، وبرغم أن هناك بعض الأقاويل التي تشير إلى أن كثرة الغازات في البطن هو دليل على الحمل ببنت ، حيث يقال أن حمل البنت يتميز بشدة أعراض الوحام ، ولكن هذا غير صحيح وذلك لأن الغازات تنتج عن الاضطرابات الهضمية وعسر الهضم ، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون والذي يؤدي لارتخاء عضلات الجسم بما فيها عضلات الجهاز الهضمي .

اسباب كثرة الغازات في الحمل

تحدث الغازات بشكل طبيعي في أثناء عملية الهضم ، حيث تقوم البكتيريا الطبيعية في المعدة والأمعاء بتكسير الطعام الذي نتناوله ، وفي أثناء ذلك تنقل الهواء إلى الجسم عن طريق ابتلاعه عند تناول الطعام والشراب والضحك والتنفس والتحدث ، ومن الممكن أن يتراكم الهواء مما قد يؤدي للانتفاخ ، ويحدث هذا للحامل أكثر من غيرها بسبب ما يلي :

هرمون البروجسترون

خلال فترة الحمل يزداد إفراز هرمون البروجسترون في جسم الحامل ، والذي يعمل على ارتخاء العضلات الملساء في الجهاز الهضمي ، مما يتسبب في حركة الطعام ببطء أكبر وتراكم الغازات في الأمعاء .

النظام الغذائي

الأطعمة التي تتناولها الحامل والمشروبات التي تشربها قد تؤثر على إنتاج الغازات ، كما أن تغيير نظامها الغذائي بسرعة كبيرة يمكن أن يسبب الغازات أيضا ، وهناك الكثير من الأطعمة دون غيرها والتي تسبب لها ذلك ، مثل الكولا والمشروبات الغازية والمقليات .

تمدد الرحم

مع نمو الرحم فإنه يتسبب في الضغط على الأمعاء ، وبالتالي يصبح إخراج الغازات أمرا صعبا ، مما يتسبب في الانتفاخات والتقلصات .

الامساك

هو من أعراض الحمل الأكثر شيوعا وهو ناتج عن صعوبة تحريك الأمعاء ، واضطراب حركة الأمعاء الذي يعيق عملية الإخراج الطبيعية ، وقد يكون الإمساك ناتجا عن تناول بعض الفيتامينات والمعادن وخاصة الحديد .

عدم تحمل اللاكتوز

قد يبدو غريبا على الحامل عدم تقبلها وعدم قدرتها على تحمل اللاكتوز ، برغم أنها لم تكن تعاني من هذه المشكلة مسبقا فهذا مرتبط بالحمل ، فقد أظهرت الدراسات أن الحمل يسبب عدم تحمل اللاكتوز وحساسية الحليب .

علاج الغازات للحامل

هناك العديد من الطرق الطبيعية التي يمكن للحامل اللجوء إليها من أجل التخلص من تراكم الغازات ، وهذه الطرق تشمل ما يلي :

شرب الكثير من الماء : الماء والسوائل الصحية الأخرى المناسبة للحامل تساعدها على التخلص من الغازات المتراكمة ، وتخلصها من مشكلة الإمساك وعسر الهضم .

تقليل الأطعمة المسببة للغازات : هناك بعض الأطعمة المحددة تسبب زيادة الغازات في الأمعاء ، وتشمل هذه الأطعمة القرنبيط والبروكلي والكرنب والفاصوليا ، بالإضافة إلى الأطعمة السكرية والأطعمة المقلية أو الدهنية .

تغيير العادات الغذائية : للمساعدة في الهضم ينصح بتناول وجبات أصغر على مدار اليوم بدلا من ثلاث وجبات كبيرة ، الأكل بسرعة والتحدث أثناء تناول الطعام يمكن أن يسبب المزيد من الغازات ، لذا ينصح بتناول الطعام ببطء وعدم التحدث أثناء تناول الطعام ، والتأكد من مضغ الطعام وطحنه جيدا قبل القيام ببلعه .

ممارسة بعض التمارين الرياضية : النشاط البدني أثناء الحمل يساعد على منع الإمساك ، ولذا تنصح الحوامل بممارسة التمارين الرياضية لمدة 15 – 20 دقيقة يوميا ، ويمكنها ممارسة التمارين المخصصة للحامل أو رياضة المشي .

إضافة الألياف الغذائية : تساعد الألياف الغذائية على تحسين حركة الأمعاء وتنظيمها ، مما يساعد على منع الإمساك والانتفاخ والمغص والغازات ، ولكن إذا أضفت الألياف إلى نظامك الغذائي بسرعة ، فقد يتسبب ذلك في حدوث الغازات لذلك يجب القيام بذلك تدريجيا ، ومن أهم الأطعمة الغنية بالألياف هي الفواكه والخضروات والفاصوليا والحبوب الكاملة .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى