السيليوم

السيليوم هو من أهم العناصر الغذائية التي تحتوي عليها الألياف الغذائية ، لا تتوافر في أماكن كثيرة حيث أنها تتطلب مناخ خاص لنموها ، فهي تحتاج بصفة دائمة إلى مناخ دائم البرودة والجفاف ، ويتميز بالكثير من الخواص التي تجعل وجوده هام في الجسم ، ويعرف السيليوم في بعض المناطق باسم القطونة وإليكم أهم المعلومات عنه .

ما هو السيليوم

السيليوم من الألياف الغذائية القابلة للذوبان يستخرج من بذور بلانتاجو أوفاتا ، وهي عشبة توجد في شمال الهند قادرة على النمو في الطقس الجاف والبارد يستعمل بشكل رئيسي كعلاج لحالات الإمساك والإسهال البسيط ، ولها العديد من الفوائد الطبية الهامة ولكن أيضاً لا يجب استخدامها إلا تحت إشراف طبي من طبيبك لكي يحدد الجرعة التي يحتاج إليها جسمك .

فوائد السيليوم

1- من أفضل المكملات الغذائية يمكن أن يتواجد بعدة أشكال مثل القشور والحبيبات والكبسولات .

2- يستخدم كملين لمعالجة حالات الإمساك .

3- يصبح السيليوم مركبًا سميكًا ولزجًا له القدرة على مقاومة صعوبة الهضم في الأمعاء الدقيقة عند امتصاصه للماء .

4- بسبب قدرة السيليوم على ضبط الهضم فإنه يستطيع أن يضبط ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية ومستويات السكر في الدم .

5- للسيليوم قدرة أيضاً على معالجة الإسهال حيث أنه يعمل علي زيادة وتكبير حجم البراز عن طريق امتصاصه للماء .

6- يستعمل لخفض مستويات السكر في الدم ، نظراً لما يحتويه من عناصر تستطيع السيطرة علي نسبة السكر في الدم وتقليل مستويات الأنسولين ، وأيضاً يستطيع معالجة الأشخاص المصابين بالسكري حيث أثبتت بعض الدراسات أن تناول 5.1 جرام من السيليوم مرتان يومياً لمدة شهران يضبط مستويات السكر في الدم بشكل ممتاز .

7- يساعد في انخفاض الوزن ويعمل على الشبع لأنه كما ذكرنا سابقاً أن السيليوم عند امتصاصه للماء يصبح مركب لزج وبالتالي يستطيع التحكم في الشهية ، حيث أثبتت تجربة حديثة أجريت على 12 فرد أنه عند تناولهم للسيليوم قبل الطعام بثلاث ساعات يظلوا ساعات طويلة وهم لا يشعرون بالجوع .

الفرق بين بذور و قشور السيليوم

بذور السيليوم

أن بذور السيليوم هو نبات طبي قديم له عدة آثار جانبية سوف نتعرف على بعض منها هنا :

  • يساهم في النحافة حيث أنه عند تناول بذور السيليوم يزيد من الشعور بالشبع بشكل كبير .
  • يزيد من حجم البراز .
  • له قدرة عالية على امتصاص الماء ويمكن عند تناوله بكثرة أن يتسبب في أعراض معوية .

قشور السيليوم

كما ذكرنا مسبقاً أن قشور السيليوم توجد في عدة أشكال مختلفة منها كبسولات ،  أو أقراص ، أو مساحيق ، وهي توجد دائماً في حالتها الطبيعية دون أي تدخل صناعي ، ولا تختلف طريقة عمل قشور السيليوم باختلاف شكلها أبداً .

كبسولات السيليوم

أن السيليوم عنصر نشط وهناك أشخاص كثيرين يعانون من فرط الحساسية منه ، وبالتالي أخذه علي هيئة مسحوق قد يسبب لهم عدة مخاطر ، لذلك فإن كبسولات السيليوم هي الحل الأمثل لهذه المشكلة حيث تجنبنا من أي مخاطر حساسية يمكن أن يتعرض لها الفرد ، ومن المهم أيضاً تناول كمية وفيرة من الماء عند أخذ كبسولات السيليوم حتى تتجنب أي مشاكل بالأمعاء  .

 أقراص السيلينيوم

من أهم مميزات قشور السيليوم التي توجد في شكل أقراص أنها تمتص كمية وفيرة من الماء ، وأيضاً فإن أقراص السيليوم تشتمل في معظم الأوقات على معززات للنكهات ، مثل نكهة البرتقال والحمضيات ، وهذا يساعد على ابتلاعها ويجعل تناولها أكثر متعة ، وهي مناسبة تماماً لك أثناء التنقل .

مسحوق السيليوم

إن مسحوق السيليوم هو واحد من أهم أشكال قشور السيليوم والأكثر شيوعاً بينهم  ، وله عدة استخدامات سوف نذكر واحدة منها ، حيث يساعد مسحوق قشور السيليوم الليفي على تسهيل مرور النفايات المعوية بطريقة سلسة وطبيعية  ، يمكن استخدام هذا المسحوق مع الماء أو السوائل الخفيفة حيث له القدرة على الذوبان في كليهما .

اضرار السيليوم

1- عند تناول قشور السيليوم بشكل مفرط أو بدون إشراف طبي فإن هذا قد يسبب ضرراً كبيراً على الأمعاء ، حيث يؤدي إلى تكوين كتلة غير طبيعية في الأمعاء الدقيقة والتي تدعي بيزوار .

2- أن الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد السيليوم قد يصابون بمرض الربو أو الطفح الجلدي عند استخدام كمية كبيرة منه .

3- يمكن أن يتفاعل مع بعض الأدوية الأخرى ، حيث أفادت دراسة حديثة لمريض يتناول الليثيوم عن طريق الفم أنه عند استخدام قشور السيليوم معه يقوم بخفض مستويات الليثيوم في الدم ، وأيضا تشير بعض الدراسات الحديثة إلى أن السيليوم قد يتفاعل مع مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات ( أميتريبتيلين ودوكسيبين وإيميبرامين) .

4- يمكن أن يسبب آلام في البطن والمعدة .

5- يمكن أن يسبب الإسهال .

6- يمكن أن يسبب غازات البطن .

7-  يمكن أن يسبب كثرة البراز  .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى