القيم المستفادة من سورة الكهف

كل ماورد في القرآن الكريم من آيات تأتي بالخير على الأمة الإسلامية وبها عبرة وموعظة حسنة يستفاد منها كل من يتبع دين الله الإسلامي ، حيث أن الله عز وجل ينزل الوحي  على الرسول الكريم ليبلغ به رسالته إلى الأمة الإسلامية ، فكانت سورة الكهف ترجع قصتها إلى مجموعة من الشبان كانوا يعيشون في مدينة لا يؤمن أهلها بالله ولكن كان هؤلاء الشبان يؤمنون بالله ويتبعون تعاليم الله وحده لا شريك له ، وعندما عرف من هم حكام تلك القرية قاموا بتهديد هؤلاء الشبان أنه من لم يتراجع منهم عن الدخول في دين الله سوف يعرض للاضطهاد الشديد والقتل ولكن مع ذلك لم يهتم هؤلاء الشبان بتلك التهديدات التي توجهت إليهم ، وقد هربوا جميعاً من المدينة وسكنوا كهف متوكلين على الله عز وجل ، ولأن من يتوكل على الله فهو حسبه فقد حماهم الله حتى عندما عادوا وجدوا أن المدينة كانت قد تراجعت عن موقفها تجاه الإيمان بالله ، وبالتالي يمكن الاستفادة من ذلك أنه من يتبع دين الله ويتوكل عليه فيسخر له الله خير الأقدار وأحسنها .

سبب نزول سورة الكهف

لقد نزل الوحي على النبي عليه الصلاة والسلام بسورة الكهف لتدل على انتصار ورفعة مكانة الرسول صلى الله عليه وسلم بين القوم في تلك الفترة ، حيث أراد أهل قريش التأكد من مدى مصداقية الرسالة التي يبلغ عنها الرسول فقد اقترح أحد اليهود بأن يطرح على النبي عدة أسئلة وهم ثلاثة أسئلة وكانت تدور تلك الأسئلة حول :

– ما قصة الفتيان اللذين ذهبوا في فترة الزمان الأول وما كان يحدث معهم ؟

– ما يعرف عن رجل صالح طاف الأرض ، حتى وصل إلى المغرب والمشرق منها ؟

– ماذا عن ماهية الروح ؟

فضل قراءة سورة الكهف

– تعمل سورة الكهف على الحماية من فتنة الدجال ، حيث ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف ، عُصم من الدجال .

– وأيضاً انه من قرأ كل يوم جمعة من كل أسبوع سورة الكهف قد أنار الله له ما بين الجمعتين ، وهذا ماورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة ، أضاء له من النور ما بين الجمعتين .

الدروس المستفادة من سورة الكهف

– أنه يجب على كل فرد مؤمن بالله أن يقدم المشيئة قبل اتخاذ أي قرار سوف يقوم به وقبل الاتفاق مع أي فرد على شيء ما يقول أنه لا يمكن أن يتم إلا إذا أراد الله .

– أنه يجب على كل مسلم ومسلمة أن يحمد الله عز وجل على كل النعم التي وهبها الله له والتي لا يمكن لإنسان حصرها فهي كثيرة وفضل الله على الإنسان كثراً .

– أن يؤمن كل فرد بالله وأن يتبع تعاليم الدين الإسلامي ويساعد على نشر ذلك بين الأفراد في كل الأوقات .

– أن يتحلى الفرد بسمات الدين الإسلامي الحميدة من صبر والتواضع والابتعاد عن الغرور حيث أن فوق كل ذي علمٍ عليم .

– أن يعمل كل فرد مؤمن على تحقيق ما يهدف إليه في الأرض متوكلاً على الله عز وجل وأن يتحلى بالعدالة والمساواة بين الأفراد في حالة الحكم بين الناس .

– تهدف هذه السورة أيضاً إلى أنه يجب على جميع المسلمين الموحدين بالله عز وجل أن يشكروا الله على الرزق الذي يرسله لهم ، حيث أن هناك رجل كان الله رزقه من خير الدنيا والآخرة فقد وهبه الله جنتين ومال كثير ، ولكن هذا الرجل طغى ولم يعترف بفضل الله عليه فقد كان جزاؤه أن حرمه الله من تلك النعم ، وبالتالي يمكن الاستفادة من تلك القصة وأن يتخذها المؤمنين عبرة لهم أن يشكرون الله على كل مارزقهم الله له ، حيث أن هذه النعم لا تدوم وبالتالي يجب على المؤمنين أن يستغلها في مرضاة الله .

– ويمكن أيضاً الاستفادة من تلك السورة في أنه يجب أن يحرص كل فرد على اتباع الصحبة الصالحة والابتعاد عن أهل الشر ، حيث أن سورة الكهف تشير إلى شباباً طيبين قد اتبعوا تعاليم دين الله سبحانه وتعالى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى