موضوع تعبير عن العمل

العمل عبارة عن نشاط أو جهد يقوم به الإنسان لتحقيق هدف تقديم الخدمة أو إنتاج سلعة ما ، ولا يقتصر العمل على بذل النشاط أو الجهد فقط ، ولكن يعتمد أيضا بشكل كبير على النشاط الذهني ، وفي النهاية فإن القيام بتلك الأنشطة البدنية أو الذهنية يسبب الشعور بالإرهاق والتعب مقابل تقديم خدمة معينة ، وتوجد الكثير من المصطلحات التي تطلق على العمل مثل : الوظيفة أو المهنة أو الحرفة أو الصنعة .

مقدمة عن العمل

توجد العديد من المقدمات التي تتحدث عن موضوع العمل وأيضا أخلاقيات العمل سنقوم بعرضها عليكم لاختيار ما يناسبكم منها كما يلي :

أول مقدمة عن العمل

سوف نتحدث اليوم عن موضوع هام جدا وله رؤية واضحة في بناء مستقبل المجتمع ألا وهو موضوع العمل ، فعند القيام بالعمل تزدهر الحياة ويعمر الكون ، ومن أخلاقيات العمل أن يكافأ العامل النشيط عن العامل المتكاسل في العمل لأن لكل مجتهد نصيب ، كما أن ديننا حث على العمل وقد فسر لنا أهمية العمل وإتقانه في كثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية مثل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( العمل عبادة ) .

ثاني مقدمة عن العمل

مما لا شك به أن موضوع اليوم يعد من أبرز وأهم المواضيع التي تساهم في استقرار المجتمع وبنائه فموضوعنا اليوم هو العمل ، وسوف نقوم بتوضيح جميع عناصر العمل المهمة مع ميزة العامل المتقن لعمله والذي حث عليه ديننا ، ونتمنى من الله عز وجل أن نقدم إفادة جيدة فيما يتعلق بموضوع العمل بكافة عناصره ، ونتمنى من الله عز وجل أن ينال إعجابكم .

ثالث مقدمة عن العمل

كم كنت أتمنى الكتابة عن هذا الموضوع الهام من فترة ليست بقصيرة ، وذلك لشدة أهميته لكل من الفرد والمجتمع ، فموضوعنا اليوم يتحدث عن العمل ، وسيتضح لنا من خلال قراءة الموضوع التالي كم فوائد العمل التي تعم على الفرد والمجتمع كله ، بالإضافة إلى توضيح أهم الإيجابيات والسلبيات التي تنتج عن العمل ، وأتمنى من الله أن ينال هذا الموضوع إعجاب القراء .

موضوع تعبير عن العمل وأهميته للفرد والمجتمع

يمكن تلخيص أهمية العمل لكل من الفرد والمجتمع ، والذي لابد أن يبنى على أخلاقيات العمل كما يلي :

العمل هو العنصر الأساسي لبناء الحضارات والأمم ، وهو أساس تطورها ونجاحها ، وقد حث الإسلام على العمل في قول الله سبحانه وتعالى : ( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ) ، وأيضا في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما أكل أحد طعاماً قط خيراً من أن يأكل من عمل يده، وإنّ نبي الله داود عليه السلام كان يأكل من عمل يده ) .
والعمل الشريف المبني على أخلاقيات العمل هو مصدر الرزق الذي الذي يكسب منه الإنسان ليلبي احتياجاته واحتياجات أسرته ، وأيضا يحفظ له كرامته وكرامة أهله ، وكذلك يغنيه عن الاحتياج إلى الناس ومد يديه لهم ، بالإضافة إلى أن العمل يعمل على تطهير النفس والروح من الشر بصورة عامة .
يعد العمل من الضروريات لأنه يساعد على تقوية الأبدان وتدريبها على المثابرة والصبر وتحمل الشدائد .
كما أن العمل يساعد على تقليل نسبة البطالة في المجتمع ، وبالتالي يترتب عليها قلة معدلات الجريمة ومعدلات إدمان المخدرات ، كذلك يساعد العمل بكثرة على تقليل عملية الاستيراد من الخارج والاكتفاء الذاتي من إنتاج البلد ، فيرتفع شان الأمة وتقوى ولا يتم التحكم بها
أو التحكم بقراراتها وسياستها .
وقد حثنا رسولنا المصطفى صلى الله عليه وسلم على إتقان العمل لما فيه من الثواب والأجر من الله عز وجل ، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إنّ الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه ) ، وأيضا ذكر الله في قوله تعالى : ( وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا ) .

خاتمة عن العمل

توجد العديد من الخواتيم التي تتحدث عن موضوع العمل نفسه متاح لكم الاختيار منها كما يلي :

خاتمة العمل الأولى

قال الله عز وجل في كتابه الكريم : ( وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا ) صدق الله العظيم ، ويعد كلام الله هو خير الكلام وبذكر هذه الآية الكريمة نكون قد وصلنا إلى ختام موضوعنا المتعلق عن العمل وأهم مقوماته ، كما أننا نكون استعرضنا كافة العناصر الهامة المتعلقة به

خاتمة العمل الثانية

وفي ختام موضوعنا المتعلق بالعمل نذكركم بأهم الآيات التي ذكرت في القرآن الكريم عن العمل حيث قال الله عز وجل : ( هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ الْأَرْضَ ذَلٌولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورْ ) ، وهو يعني بتلك الآية أنه قد خلق الأرض لنعمرها ونعمل بجد واجتهاد فيها إلى يحين الممات ، وبذلك فقد بينت كافة العناصر المتعلقة بالعمل ، وأرجو أن تنال إعجابكم .

خاتمة العمل الثالثة

وفي نهاية هذا الموضوع لابد من ذكر مكانة وعظمة العمل ، لذلك فقد حددوا يوم للاحتفال به يسمى ( عيد العمل ) تقديرا لالتزامهم بـ ( أخلاقيات العمل ) ، والتزامهم مفاهيمه ومسؤولياته لأنه كما وضحنا في موضوعنا أن العمل عبادة بها ترتقي وتكتمل جميع عبادات الفرد ، والله الموفق والمستعان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى