اهم رواد الادب الانجليزي

هناك رواد في الأدب الإنجليزي قد أثروا كثيراً بما قدموه في مجال الأدب والشعر ، فالأدب الإنجليزي مليء بالمغذى العلمي الذي يضيف للقارئ والمتعلم على حد سواء ، هذا الأدب يمتد تاريخه منذ منتصف القرن السابع من الميلاد وحتى يومنا هذا ، حيث يوجد الكثير من الروايات والأشعار الأدبية الإنجليزية خالدة في تاريخ الأدب ومنتشرة في  كافة بلدان العالم ، ونذكر على سبيل المثال وليس الحصر قصيدة نشيد الخُلق ، حيث تعد أولى القصائد الإنجليزية ، وتعد هذه القصيدة للأديب الإنجليزي Caedmon الذي كان معروفاً بأنه كان راعيا للحيوانات في أحد الكنائس .

اهم رواد الادب الانجليزي

وليم شكسبير

يعد من أهم الأدباء الإنجليز بشكل كبير ، وهو معروف لجميع بلدان العالم ، تم إطلاق لقب شاعر الوطنية عليه ، وله أعمال متعددة في الأدب الإنجليزي وصلت إلى 38 مسرحية  ، وعدد من القصائد الشعرية ،  وأعمال أخرى تمت ترجمتها إلى جميع اللغات المعروفة في العالم ومن مسرحيات شكسبير عطيل وهاملت وروميو وجوليت ، وقد توفي وليم شكسبير في إنجلترا عام 1616 ميلادياً .

تيد هيوز  

يعد من أشهر الأدباء حيث كان من شعراء القرن العشرين ، ويعتبره بعض النقاد من أعظم شعراء القرن العشرين ، كان تيد هيوز كاتب وشاعر للأطفال ، حتى أن جريدة تايمز البريطانية قامت بإعطائه المركز الرابع في قائمة أعظم خمسون كاتب بريطاني في عام 1945 ميلادياً ، وهو ترتيب لا يحظى به إلا أديب يستحق المركز بجدارة وكانت جريدة التايمز ترى ذلك في تيد هوز مما جعلها تضمه لتلك القائمة .

جون ميلتون

هو شاعر وأديب إنجليزي ينتسب إلى القرن السابع عشر ، كانت ولادته في عام  1608 م ،  قد تمت إصابته بالعمى في إحدى فترات حياته ، وهذا جعله يقوم بكتابة قصيدة أدبية من 14 بيت يتحدث فيها عن تلك الفترة من حياته ، كان الأديب جون ميلتون مهتماً كثيراً بالأدب الإنجليزي ، وتدوين القصائد الشعرية وأيضًا المقالات منذ أن كان صغيرا ً، وهو واحد من أبرز الشعراء في الأدب الإنجليزي ، كان أسلوبه في كتابة الأدب يمتاز بالغرابة إلى حدٍ ما  ، وله قصيدة مشهورة تعرف باسم الفردوس المفقود ، حيث تعد من أعظم الأعمال التي قام بتقديمها جون ميلتون ، له مسرحيات مشهورة مثل كومس .

جورج غوردون بايرون

من أشهر رواد الأدب الإنجليز ، كان معروفاً بلقب اللورد بايرون ، وهو من شعراء بريطانيا ، قصائده غالباً ما كانت تعكس جميع خبراته ومعتقداته ، امتاز شعره بالتلون بين الحين والأخر ، حيث كان تارةً يمتاز شعره بالرقة وتارةً أخرى يغلب عليه العنف ، وتارةً تكون قصائده فيها غرابة مما يجعلك حائراً بين المفهوم الذي يريده وراء هذه القصائد الغريبة ، من مزايا اللورد بايرون هو مدى إصراره وبشدة على حرية الشعوب في كل بلدان العالم ، حيث كان يطالب بذلك في بعض قصائده ، كانت ولادة جورج غوردون بايرون عام 1722 م في إنجلترا ، بينما كانت وفاته في عام 1824 م في اليونان .

روبرت براونينغ

من أشهر الشعراء والكتاب المسرحيين في إنجلترا ، وواحداً من شعراء عصر الفيكتوري أيضًا ، كانت ولادته في عام 1812  م في لندن ، بينما توفي عام 1889  م في مدينة البندقية بإيطالياً ، أشهر قصائده ” دوقتي الأخيرة ” ، كانت موهبته الشعرية ظاهرة عليه منذ الصغر ، أول كتاباته الشعرية كانت وهو في سن الخمس سنوات ، وهناك عدة أعمال علقت في أذهان الكثيرون وأصبحت مشهورة من بينها ديوان الأجراس والرومان ، وله مسرحية شهيرة عرفت باسم سورديلو حيث كانت أول قصائده في عام 1833 م وأُثير حولها مجموعة من الجدل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى