جون ميلتون

كان جون ميلتون شاعراً ومثقفًا إنجليزيًا كتب خلال فترة من الاضطرابات السياسية والدينية ، واشتهر بقصيدته الملحمية ” الجنة المفقودة ” ، والتي تصور سقوط لوسيفر وإغراء الجنس البشري ، وهو من رواد الادب الانجليزي  .

سيرة حياة جون ميلتون

ولد جون ميلتون في مدينة لندن في التاسع من ديسمبر عام 1608 م ، من أب وأم إنجليزيين ، تعلم جون على يد توماس يونج والذي كان ذات تأثير قوي عليه وهذا كان بداية لآراء ميلتون الدينية الراديكالية ، ثم التحق ميلتون بالقديس بولس حيث درس اللاتينية ، واليونانية الكلاسيكية ، ثم التحق بكلية المسيح جامعة كامبريدج ، وفي عام 1629 م تخرج ميلتون من الجامعة بمرتبة الشرف .

واحتل المرتبة الرابعة في الجامعة وكان ينوي أن يصبح كاهناً في الكنيسة الأنجليكانية ، لذلك ظل في كامبريدج للحصول على درجة الماجستير ، وعلى الرغم من قضاء عدة سنوات في الجامعة ، فقد أعرب ميلتون عن قدر لا يستهان به من الازدراء للحياة الجامعية من حيث منهجها الصارم القائم على اللاتينية وسلوك أقرانه ،  ولذلك كانت له  صداقات قليلة ، بما في ذلك الشاعر إدوارد كينج واللاهوتي المنشق وروجر وليامز  المعروف باسم مؤسس رود آيلاند ، وبرع ميلتون في كتابة الشعر والنثر حيث كتب عن فضائل الجمهورية وعن التسامح الديني في فترة الحروب الأهلية الإنجليزية ، كما قرأ على نطاق واسع النصوص الحديثة والقديمة ، ودرس الأدب ، واللاهوت ، والفلسفة ، والبلاغة ، والعلوم ، وغير ذلك .

تزوج جون ميلتون من ثلاثة من النساء الأولى تدعى ماري باول ( 1642- 1652 م ) ، والثانية كاثرين وودكوك ( 1656- 1658 م ) ، أما الثالثة فهي إليزابيث مينشول ( 1663- 1674 م ) ، أنجب ميلتون منهن خمسة أبناء وهم  آن ، وماري ،وجون ، وديبورا ، وكاثرين ميلتون ، وتوفي جون ميلتون في 8 نوفمبر 1674م في لندن .

جون ميلتون الفردوس المفقود

تعد قصيدة الفردوس المفقود أحد أعظم القصائد الملحمية الإنجليزية ، حيث يروي ميلتون بها قصة سقوط الإنسان ، وهي قصة الدراما والإثارة الهائلة ، والتمرد والخيانة ، والبراءة التي نشبت ضد الفساد ، حيث يخوض الله والشيطان معركة مريرة للسيطرة على مصير البشرية ، ويحتدم الصراع في ثلاثة عوالم هم  السماء ، والجحيم ، والأرض ،  بينما يخطط الشيطان وفرقته من الملائكة المتمردة للانتقام من الله ، وفي وسط هذا الصراع هناك آدم وحواء اللذين تحركهما كل الإغراءات الإنسانية ، لكن سقوطهما النهائي هو الحب الذي لا ينتهي ـ وتحتفظ هذه الملحمة بكل معايير وأركان الثقافة الغربية .

اقوال جون ميلتون

  • أنت لا يمكنك أن تلمس حرية فكري .
  • إن العقل قادر على أن يصنع من الجحيم نعيما ، ويصنع من النعيم جحيما .
  • نادراً ما تساعد الظروف العظماء من الناس .
  • العدل يقضى أن من يهزم خصمه في ساحة الحق ينبغي أن يهزمه في ساحة القتال .
  • قتل الكتاب الجيد يماثل قتل إنسان .
  • عميق جدا حبي له ، فمعه يمكن أن أحتمل كل فاجعة موتٍ وبدونه لا حياة لي لأعيشها .
  • ليس الشقاء والتعاسة في أن يكون الإنسان ضريرا ، بل في أن لا يستطيع الصبر على ذلك .
  • سئل الشاعر والعالم الإنجليزي جون ميلتون كيف يتوج الملك في سن الرابعة عشرة .. ولا يسمح له بالزواج إلا إذا بلغ الثامنة عشرة ؟!! فأجاب على الفور : لأن حكم الدولة أسهل من حكم المرأة .
  • أن تكون أعمى هو ليس بالشيء البائس .. عدم قدرتك على تحمل العمى هو الأمر البائس .
  • نهاية كل التعلم هو معرفة الله ومن هذه المعرفة نتعلم كيف نحبه ونتشبه به .
  • أيا ظلاما قابعا بداخلي ، أنِر .
  • استيقظ وانهض أو كُن طريحَ الأَرْضِ إلى الأبد .
  • العقل هو كونٌ بأكمله له القدرة على صنع جنة من الجحيم ، وجحيم من جنة .
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى