جبال الاوراس

جبال الاوراس هي جزء من أعلى قمم الجبال الصحراوية الموجودة في شمال شرق الجزائر ، وشمال إفريقيا ، وتواجهها منحدرات وعرة في الشمال وتنفتح في الجنوب في الوديان الخصبة ، كما تتغطى قممها العالية بالثلوج في فصل الشتاء .

اين تقع جبال الاوراس

تقع جبال الأوراس ضمن سلسلة جبال شمال شرق الجزائر ، وشمال غرب تونس ، وتبلغ في أوسع نطاف لها حوالي 400 كم وطول 90 كم ، وتلتقي جبال الأوراس في الشمال الشرقي مع تل أطلس ، وفي الجنوب الشرقي مع جبال أولاد نيل ، أما في الشمال والشرق فتنتهي الجبال بالوديان الساحلية والبحر الأبيض المتوسط ، وإلى الجنوب منها تقع الصحراء .

وتعتبر أعلى قمة بها هي قمة جبل شيليا على ارتفاع 2،326 متر وجبل ماهمل على ارتفاع 2،321 متر ، وكلاهما يقعان في الجزائر ، وأعلى قمة في الجزء التونسي هو جبل شامبي على ارتفاع 1544 متر ، ويعد أعلى جبل في البلاد .

وتضم جبال الأوراس مجموعة من الوديان الخصبة على طول الأنهار الموسمية والتي تقع بين المنحدرات الوعرة ، وتشتمل الأجزاء العليا من الجبال على العديد من أماكن الغابات ، والصنوبر ، والأرز ، والبلوط ، وفي  الجنوب يقل الغطاء النباتي .

اهم المعلومات عن جبال اوراس

  • تتوافر مقومات الزراعة في بعض المناطق في هذه الجبال ، لذلك تعد الزراعة هي النشاط الرئيسي فيها ، وتعد الذرة والخضروات بشكل رئيسي هي  أكثر النباتات المزروعة ، كما أن للماشية أهمية كبيرة أيضًا لذلك يغلب على هذه المناطق النشاط البدوي .
  • السكان الأصليون لجبال الأوراس هم شعب البربر الشاوية ، ويتحدثون لغة البربر المعروفة باسم تشاويت أو الشاوية ، ويقدر عددهم بحوالي 1.4 مليون ، في السنوات الأخيرة ، انتقل الكثير من الجزائريون ممن يزعمون أنهم من أصول عربية إلى هذه المنطقة .
  • يمر بجبال الأوراس عدد كبير من الأودية ، والواحات ، والوديان ، والجبال ذات القمم الشاهقة .
  • من الناحية التاريخية خدم الأوراس كملجأ وحصن للقبائل البربرية ، وشكلوا قاعدة للمقاومة ضد الرومان ، والبيزنطيين والعرب على مر القرون .
  • كانت المنطقة الجبلية الموجودة في هذه الجبال تابعة للجزائر الفرنسية وكانت موجودة أثناء حرب الاستقلال الجزائرية وبعدها من 1954 إلى 1962م ، وفي هذه المنطقة بدأت حرب الاستقلال الجزائرية بواسطة مقاتلين من أجل الحرية البربرية ، ولا تزال التضاريس الوعرة في الأوراس واحدة من أقل المناطق نموا في المغرب العربي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى