علاج سواد الذقن طبيعيا

يمثل سواد الذقن مشكلة مزعجة للكثيرين وذلك لتأثيره السلبي على مظهر البشرة ، حيث يظهر في منطقة الذقن الكثير من التصبغات والبقع الداكنة ، مما يتسبب في الشعور بالحرج خصوصا بالنسبة للنساء ، فالمرأة حريصة على مظهرها وتنزعج من أي شيء يؤثر عليه ، وبرغم وجود بعض العلاجات الطبية والكريمات للتخلص من سواد الذقن ، إلا أن البعض يفضل اللجوء للوصفات الطبيعية الآمنة والتي لا تسبب آثار جانبية .

اسمرار منطقة الذقن عند النساء

يحدث اسمرار الذقن عند النساء عندما يختل توزيع صبغة الميلانين في الجلد ، وهناك أسباب كثيرة تؤدي لحدوث ذلك مثل العوامل الجوية والتعرض لأشعة الشمس وغير ذلك كما يلي :

التعرض لاشعة الشمس

يتسبب التعرض لأشعة الشمس لمدة طويلة بدون استخدام واق ضد الشمس في حدوث حروق الشمس وظهور التصبغات والبقع الداكنة في الذقن ، ولذا فمن الضروري استخدام كريم واق ضد الشمس قبل الخروج في الشمس ، ويتم اختيار واق الشمس المناسب بعامل حماية ( SPF ) أعلى من 15 .

تناول الادوية

هناك مجموعة من الأدوية التي تؤثر على البشرة بشكل مباشر ، حيث تتسبب هذه الأدوية في ظهور البقع الداكنة والسواد في مناطق البشرة بما فيها الذقن ، ومن أمثلة هذه الأدوية المضادات الحيوية والأدوية التي تؤثر على الهرمونات كحبوب منع الحمل .

التقدم في العمر

مع اقتراب الشيخوخة تحدث الكثير من التغيرات في البشرة ، والتي من ضمنها ظهور السواد واليقع الداكنة في الذقن والوجه ، حيث تزداد تصبغات البشرة مع التقدم في العمر .

العوامل الجوية

تتأثر البشرة بما فيها منطقة الذقن بالكثير من العوامل الجوية وتغيرات المناخ ، ففي أثناء الطقس البارد يحدث جفاف في المنطقة حول الفم والذقن ، ويقوم البعض بترطيب هذه المنطقة باللسان مما يؤدي لاسمرار لونها .

علاج السواد حول الفم والذقن

هناك طرق طبيعية ووصفات فعالة لعلاج سواد منطقة الذقن والتخلص من التصبغات والبقع الداكنة ، وفيما يلي أهم هذه الطرق :

الصبار

يساهم الصبار في التخلص من سواد الذقن الناتج عن التعرض للشمس بشكل خاص ، حيث يساهم الصبار في علاج جفاف البشرة ويمنحها الترطيب الجيد ، ويقضي على السواد والبقع ، ويستخدم بوضع جل الصبار الطبيعي على مناطق الاسمرار والبقع ، ويترك لمدة 20 دقيقة وبعدها يغسل بالماء الفاتر ، وبتكرار الوصفة يوميا يمكن علاج سواد الذقن نهائيا .

الزبادي

هو من أفضل المنتجات الطبيعية التي تدخل في وصفات البشرة ، وذلك بفضل فعاليته في إزالة الشوائب والسمار من البشرة وتطهيرها نظرا لاحتوائه على إنزيمات كثيرة ، نقوم بعمل مزيج عبارة عن ملعقتين من الزبادي مع ملعقة من العسل ، ونضع مزيج الزبادي والعسل على مناطق السواد في الذقن لمدة 15 دقيقة ، وبعدها يشطف بالماء جيدا .

الكركم

يعرف الكركم بخصائصه الشفائية نظرا لاحتوائه على مادة الكركمين ، وهي من مضادات الأكسدة القوية التي تلعب دورا فعالا في علاج العديد من المشكلات الجلدية ، وكذلك تساهم هذه المادة في إزالة تصبغات البشرة وتفتيح لونها ، وليس ذلك فقط حيث تعمل أيضا على إزالة الشوائب التي تسد مسام البشرة وتسبب اسمرارها ، ولعلاج الاسمرار في منطقة الذقن نخلط ملعقة صغيرة من الكركم مع ملعقة صغيرة من دقيق الحمص وملعقتان كبيرتان من الزبادي ، وبعد مزجهم جيدا نضع المزيج على الذقن والمناطق الداكنة من البشرة ، ونتركه حتى يجف على البشرة لمدة 20 – 30 دقيقة ، وبعدها نغسله بالماء الفاتر جيدا ، وبالاستخدام اليومي المتكرر يمكن التخلص من سواد الذقن تماما .

الطماطم

تعد الطماطم من أفضل المواد الطبيعية التي تزيل تصبغات الذقن وتخفف الالتهاب في المنطقة حول الذقن ، ومن أهم ما يميزها أنها تأتي بنتائج سريعة في تفتيح سواد الذقن ، وطريقة استخدام الطماطم سهلة وبسيطة فكل ما علينا هو أخذ حبة من الطماطم وهرسها في الخلاط الكهربي ، ومن ثم أخذ عصير الطماطم الناتج وتطبيقه على منطقة السواد ، ونتركه لمدة 15 دقيقة وبعدها نشطفه بالماء الفاتر ، ويراعى تكرار هذه الوصفة بشكل مستمر 2 – 3 مرات أسبوعيا للتخلص من سواد الذقن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى