كيف يمكن ان تتغلب الدول الحبيسة على مشكلاتها

الدول الحبيسة هي الدول التي ليس لها سواحل ، ويعتبر لها حكم ذاتي وسيادي ولكنها محاطة بالكامل باليابسة فقط ، قد يكون البلد غير الساحلي محاط ببلد واحد أو أكثر يمكنه الوصول إلى البحر أو بلد واحد أو أكثر من البلدان غير الساحلية ، أما بالنسبة إلى البلدان النامية غير الساحلية ، يمكن أن يشكل عدم قدرتها على الوصول إلى البحر تحدي اقتصادي صعب للغاية ؛ لأن وصولها إلى طرق التجارة محدود وفقير ، مما أعطى تلك الدول تسمية الدول الحبيسة .

اسماء الدول الحبيسة

من بين إجمالي 49 دولة على مستوى العالم من الدول الحبيسة ، هناك 16 دولة من الدول الحبيسة تقع في قارة أفريقيا وهي بوتسوانا و بوركينا فاسو وبوروندي و جمهورية أفريقيا الوسطى ، وكذلك تشاد وأثيوبيا وليسوتو ومالاوي ومالي والنيجر ورواندا وجنوب السودان وسوازيلاند وأوغندا وزامبيا وزيمبابوي .

خريطة الدول الحبيسة في قارة افريقيا

بوتسوانا : تقع في جنوب إفريقيا ، محاطة بأربعة بلدان هي ناميبيا وزامبيا وزيمبابوي وجنوب إفريقيا .

بوركينا فاسو : تقع في غرب إفريقيا تحدها مالي من الشمال والنيجر وبنين من الشرق والجنوب الشرقي ، غانا وتوغو من الجنوب وكوت ديفوار من الجنوب الغربي .

بوروندي : تقع في شرق إفريقيا وتحيط بها ثلاث دول هي رواندا في الشمال ، وتنزانيا في الشرق وجمهورية الكونغو الديمقراطية .

جمهورية إفريقيا الوسطى : تقع وسط إفريقيا ويحيط بها تشاد من الشمال والسودان وجنوب السودان من الشرق والجنوب الشرقي ، والكاميرون من الغرب والكونغو من الجنوب الغربي .

تشاد : تقع في وسط أفريقيا أيضا وهي ثاني أكبر بلد في العالم ، يحدها السودان من الشرق وليبيا من الشمال ، جمهورية أفريقيا الوسطى من الجنوب ، النيجر من الغرب والكاميرون ونيجيريا من الجنوب .

أثيوبيا : تقع في القرن الإفريقي وتحدها إريتريا من الشمال والشمال الشرقي ، ومن الشرق الصومالي وجيبوتي ، ومن الغرب السودان وجنوب السودان ، ومن الجنوب كينيا .

ليسوتو : تقع في جنوب إفريقيا وتحيط بها جنوب إفريقيا بالكامل ، وتبلغ مساحتها حوالي 118 ميل مربع .

ملاوي : تقع أيضا في جنوب إفريقيا ، يحدها زامبيا من الشمال الغربي ومن الشمال الشرقي تنزانيا ، أما موزمبيق فتحدها من الشرق ، تحتوي على أكبر بحيرة وهي بحيرة ملاوي .

مالي : تقع في غرب إفريقيا وتعد مالي ثامن أكبر الدول مساحة ، ويحدها من الشمال الشرقي الجزائر ، ومن الجنوب الغربي كل من غينيا وموريتانيا والسنغال ومن الجنوب النيجر .

النيجر : تقع في الغرب من أفريقيا ، يحد النيجر كل من ليبيا وتشاد ونيجيريا وبنين ومالي وبوركينا فاسو والجزائر .

رواندا : تقع في شرق إفريقيا وتحدها جمهورية الكونغو الديمقراطية وأوغندا وتنزانيا وبوروندي .

جنوب السودان : يعتبر بلد كبير غير ساحلي يوجد في شرق وسط إفريقيا ، حصلت على استقلالها عن البلاد مؤخرا .

سوازيلند : يقع في جنوب إفريقيا تحديدا بين موزمبيق وجنوب أفريقيا ، ويقع عبر صدع يمتد من ليسوتو إلى زيمبابوي ويطلق عليه وادي الصدع العظيم في كينيا .

أوغندا : تقع في شرق إفريقيا وتحدها كينيا من الشرق وتنزانيا من الجنوب ، وجنوب السودان من الشمال وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا من الغرب والجنوب الغربي ، تشترك أوغندا في بحيرة فيكتوريا .

زامبيا : تقع في جنوب إفريقيا وتحدها جمهورية الكونغو الديمقراطية وتنزانيا وملاوي وموزمبيق وناميبيا وزيمبابوي وبوتسوانا .

زيمبابوي : تقع في جنوب إفريقيا بالأخص بين نهري زامبيزي وليمبوبو ، وتحدها موزمبيق وجنوب إفريقيا وبوتسوانا وزامبيا .

مشاكل الدول الحبيسة

  • الاعتماد على الدول المجاورة لنقل البضائع إلى الميناء ، يفرض ذلك تكاليف مباشرة على التجارة ، خاصة إذا كانت البنية التحتية للدولة الحبيسة جدا ضعيفة .
  • إذا كانت العلاقة غير مستقرة بين الدولة الحبيسة ودول المرور ، فيمكن أن يعمل جار العبور على إغلاق الحدود أو عرقلة التجارة .
  • تكاليف إدارية مرتفعة بسبب العبور تكون مرتبطة بالمعابر الحدودية ، والأوراق المعقدة والإجراءات البيروقراطية الصعبة .

حلول لمشاكل الدول الحبيسة

  • تقليل الاعتماد على الدول المجاورة بهدف العبور ، كما ينبغي أن يتم اتخاذ تدابير لتقليل خطر حدوث اضطرابات في التبادلات التجارية .
  • تحتاج البلدان الفقيرة الحبيسة إلى تطوير بنيتها التحتية للعمل على سهولة النقل الداخلي .
  • تطوير طرق تجارية نشطة وتوسيع الوصول إلى الأسواق بالنسبة للدول الحبيسة ، ويشمل ذلك محاولة الاستثمار في بناء أسواق تخدم تلك المناطق بأكملها .
  • الاتفاق ضمن برنامج التكامل الإقليمي ، على سبيل المثال مجتمع تنمية إفريقيا الجنوبية ، والذي يهدف إلى التركيز على التنسيق الإداري لتوحيد إجراءات ورسوم الحدود وتقليل تكاليف النقل .
  • التشجيع على الاستثمار في تلك الدول كلما أمكن ذلك ، حتى يكون تأثير تكاليف العبور والنقل دون أهمية تذكر .
  • ينبغي أن تهتم مؤسسة مساعدة التنمية الرسمية ODA بالدول النامية اهتمام خاص جدا ، بحيث أن توفر الاحتياجات اللازمة للدول الحبيسة الفقيرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى