سويسرا الشرق

تعتبر لبنان من الدول العربية التي نفخر بسبب إطلاق اسم سويسرا الشرق عليها ، فبالنسبة للمفهوم الغربي ، هي البلد الأكثر تحضراً بين الدول العربية نتيجة لما شهده هذا البلد من نهضة علمية وانفتاح على الثقافات الأخرى واستيعابها للكثير من الطوائف ، ولا يعود السبب في هذه التسمية للطبيعة المتشابهة بينها وبين سويسرا الغرب في الطبيعة الجغرافية ، من حيث الجبال الساحرة بشرق البحر المتوسط  ، ولا الطبيعة الجميلة لجوها ، ولكن للعديد من الأسباب التي سوف نتناولها بهذا المقال .

العديد من الأعراق

نجد تنوع ليس له مثيل من الأعراق والجنسيات الموجودة في لبنان والتي تتحد في نسيج واحد ليس له مثيل ، فهناك الأرمان ، والمسيحيين من العرب ، والسريان من الروم ، والأرثوذكس ، والإنجيليين ، والكاثوليك ، والأقباط ، واللاتين ، ومنهم أيضاً الدروز ، والأكراد ، والعلويين ، والترك وهناك طائفتين من المسلين وهم السنة ، والشيعة .

يأتي المسيحيين في المركز الأول بالنسبة لعدد السكان ، ويليهم المسلمين حيث يزيد عدد السنة الذي يأتي في الترتيب الثاني لعدد السكان ، والشيعة في المركز الثالث ، لذلك يتم تعيين رئيس الجمهورية طبقاً للعدد الأكبر من السكان وهم المسيحيين لذلك يكون مسيحي ، ويكون رئيس الوزراء من المسلمين ، والوزراء من المسلمين السنة ، ونوابهم من الشيعة ، ويتم توزيع الحقائب الوزارية طبقاً لتركيبة السكان ، لذلك نجد في لبنان نموذج يحتذى به في التعايش السلمي بين جميع الطوائف .

مركز مالي

يعتبر لبنان من المراكز الاقتصادية الهامة في آسيا الغربية ، مما دعم إطلاق اسم سويسرا الشرق عليها  بسبب ثبات المركز المالي وقوته في بدايات نشأة القطاعات المصرفية ، وبعد انتهاء الحروب والمنازعات التي مرت على لبنان في عام ألف وتسعمائة وتسعون ، كانت هناك الكثير من المحاولات لعودة الاقتصاد الوطني لسابق عهده والنهوض به مرة أخرى ، من خلال تدعيم المرافق التحتية ، ونجحت بعض هذه المحاولات فمعظم المصارف في لبنان قد نجحت في البقاء برغم الأزمة الاقتصادية بالعالم وذلك في العام ألفان وسبعة ميلادية ، وفي العام ألفان وتسعة نما الاقتصاد اللبناني بما يعادل تسعة بالمائة ، برغم وجود ركود اقتصادي بالعالم في ذلك الوقت ، حيث جاءت إلى لبنان العديد من الجنسيات من الأوربيين والعرب بهدف السياحة ، ولكنها تأثرت بالأزمات السياسية التي مرت على لبنان بشكل متلاحق ، وحدوث الأزمة السورية التي أثرت على الساحة السياسية ، والاقتصادية اللبنانية بشكل واضح .

السياحة

انفردت لبنان بالعديد من المناظر والآثار السياحية والطبيعة الخلابة ، التي جعلت منها مقصداً للزائرين من مختلف الجنسيات ، مما أدى لتدعيم الاقتصاد الوطني ونذكر من هذه الآثار ، الكهوف ، والمساجد ، والقلاع ، والكنائس ، والعديد من الآثار التي تعود للحضارة الرومانية ، والبيزنطية والصليبية ، والإغريقية ، والكثير من المواقع الأثرية التي وُضعت على قائمة هيئة اليونسكو للتراث العالمي ، وكذلك فإن هناك الجبال المرتفعة الشاهقة والشواطئ الرائعة ، ومن أشهر هذه المناطق السياحية الآتي :

مغارة جيعيتا

وهي من أهم الآثار اللبنانية وموجودة بوادي نهر الكلب ، ويتم إطلاق اسم جوهرة السياحة اللبنانية عليها لوجود الشعب والهياكل التي كونتها الطبيعة ، وهي عبارة عن جزئيين ، المغارة العليا وهي المكتشفة بعام ألف وتسعمائة وثمانية وخمسون ، وأما السفلى فقد تم اكتشافها في الثلاثينيات من القرن الماضي من خلال المستشرق وليام طومسون .

بعلبك

تعد بعلبك من أهم وأقدم المدن التاريخية الموجودة في لبنان ، حيث تقع هذه المدينة بسهل البقاع ، ويوجد بها الكثير من الآثار من العصور الرومانية والفينيقية ، ومنها مجمع المعابد الكبرى وبه معبد باخوس ، ومعبد جوبيتر ، ومعبد فينوس ، وغيرها من المعابد .

شلالات تنورين

كما تشتهر لبنان بالشلالات الرائعة ، ومنها شلال الثلاثون جسر وشلال باتار جورج ، حيث تمتد لنحو مائتان وخمس وخمسون متر بداخل كهف من الحجر في شكل متفرد ، وهي موجودة بمدينة تنورين بالشمال اللبناني ، حيث يمكن مزاولة الرياضات المائية وتسلق الصخور ، ومشاهدة المناظر الرائعة التي يحتوي عليها المكان .

الأوضاع الحالية في لبنان

لقد عانت لبنان كثيراً من الحروب الأهلية وخاصة بعد الحرب في الفترة من ألف وتسعمائة وخمسة وسبعون ، وحتى العام ألف وتسعمائة وتسعة وتسعون ، حيث شاركت العديد من الفصائل والطوائف بهذه الحروب ، التي تسببت في تشريد الملايين ، ومقتل الآلاف ، وانهيار الاقتصاد اللبناني الذي ما يزال يحاول التعافي حتى الوقت الحالي ، حيث تتعرض لبنان لشبح الإفلاس بعد أن عاشت بالعصر الذهبي بالنسبة للاقتصاد في الخمسينات ، خاصة مع عدم الاستقرار السياسي الذي تشهده البلاد ، مما أدى لامتلاء الشوارع بالمتظاهرين الراغبين في عودة لبنان لما كانت عليه من ازدهار في السنوات الماضية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى