رثاء الاب

الأب هو عائل الأسرة ومحتويها مما تعانيه من آفات الحياة القاسية ، وهو أيضا المأوى لكل فرد في تلك الأسرة من موبقات الدهر وتقلباته ، تعجز الكلمات عند الحديث عنه ، فهو السند والحمى ، عند غيابه تكن الفتيات هن الأكثر شعورا بفقدانه ، قد يرجع ذلك إلى عاطفتهن الزائدة ، فللأب دور هام في الأسرة وغيابه وفقدانه له سلبيات عدة ، فكثير من الأسر المشردة إذا بحثت في أصلها ستجد غياب الوالد هو السبب الأول في ضياع تلك الأسرة ، فهو ذاك العمود الذي يتم وضعه في منتصف البيت لكي يضع على عاتقه كل ما تعانيه الأسرة من متاعب ومشقات ، فهو الظهر والسند والحمى والأمان الذي لا يساويه أمان آخر .

رثاء الاب

يعتبر الرثاء من أهم وأصدق أغراض الشعر وذلك لأنه صاحب عاطفة صادقة ، فلا يكتب شعر الرثاء إلا كل حزين فاقد لعزيز وغالي ، ويزداد الرثاء صدقا إذا كان المرثو هو الوالد فهو الحبيب الدائم الذي يعطي دون مقابل .

وقد ألف الشاعر الكبير نزار القباني في الرثاء للوالد:

أمات أبوك ؟ …. ضلال أنا لا يموت أبي

فللبيت منه …. روائح رب وذكرى نبي

هنا ركنه تلك أشياؤه …. تفتق عن ألف غصن صبي

جريدته ، تبغه ، متكاه ….كأن أبي بعد لم يذهب

وصحن الرماد وفنجانه …. على حاله بعد ، لم يشرب

ونظارتاه ، أيسلو الزجاج ….عيون أشف من المغرب

بقاياه في الحجرات الفساح …. بقايا النسور على الملعب

أجول الزوايا عليه فحيث …. أمر ، أمر على معشب

أشد يديه أميل عليه …. أصلي على صدره المتعب

أبي لم يزل بيننا ، والحديث …. حديث الكؤوس على المشرب

حكم عن رثاء الأب

ومما قيل في الحكم عن رثاء الأب

لا أحد يتمنى أن تكون أحسن منه سوى والدك .

أنت ومالك لأبيك .

الولد سر أبيه .

و إن غفت جميع القلوب ، قلب أبي يذكرني .

يتهاوى الجسد عند فقدان الأب وكأنه بمثابة الروح في الجسد .

الأب وقلبه هبة من الله عزّ وجل .

عندما يمدح الأب ابنه فإن تلك الكلمات تعد من أرق وأجمل الكلمات على السمع .

ادعية في رثاء الاب

اللهم أغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات .

اللهم اغفر لأبي إنه كان من المؤمنين .

اللهم إني أسألك أن ترحم أبي وتغفر له وتدخله فسيح جناتك يا كريم ، وأدخله في أعلى عليين .

اللهم أبدل أبي من مناطق الدود وضيق اللحود ، إلى جنان الخلد يا رحيم يا ودود .

اللهم اجعل عن يمين والدي نورا ، وعن يساره نوره ومن أمامه نورا ومن تحته نورا .

اللهم إني أسألك أن تذق أبي طمأنينة وسكينة ، لا يتعب بها أبدا

رب اغفر لأبي ذلك الشخص الذي نحبه ، واتخذ من القبر مسكنا فاللهم آنس وحشته ياكريم .

اللهم اجعل أبي في منازل الصديقين و الشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .

اللهم بحق نبيك نسألك أن تغفر له مغفرة تسع السموات السبع والأرضين ، مغفرة تليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك العظيم .

عبارات حزينة عن فقدان الاب

وعندما سئلت عن أفضل عطر تفضله ، أجبت رائحة عطر والدي .

إن كان بالإمكان نزع قلبي من داخل صدري ، لنزعته وقدمته إليك ولو كان بالإمكان أن أملكك عمري ما قصرت في ذلك أبدا .

الكون بأكمله لا يستطيع أن يسع قلب أبي ورقته .

منذ أن رحلت غاب عني جمال الكون وضياؤه ويكأن جميع الأشياء أصبحت مظلمة ، لا طعم لها ولا لون ولا رائحة ، كل شيء أصبح بعد الفراق لا يطاق ولا الكون هذا رغم سعته فأنت الحياة وشريانها ، منذ أن رحلت أصبحت أعاني الوحدة رغم كثرة الناس حولي ، أصبحت عيناي لا ترى الأشياء رغم أنها مبصرة ويكأنك أنت بصيرتها ووقود حياتها .

عقب فراقك رحل الجميع ، فرغم كون الأم هي مصدر الحنان فالأب هو مصدر الأمان .

إلى الذي علمني معنى الحياة وأوضح لي عتمتها وظلامها وكان مصباحي ونبراسي بها ، إليك يا من رحلت عن عالمنا لك منا كل السلام .

منذ أن كنت صغيرا وأنا أهتدي بك في طرقات الحياة ومخاوفها ، ويكأن كلمة الأمان خلقت لك وحدك و لقدرك العظيم .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى