اعراض جدري الماء عند الاطفال

جدري الماء أو الحماق هو مرض شديد العدوى يسببه فيروس يسمى النطاقي ، وقبل أن يصبح اللقاح الذي يُحصٍن من جدري الماء متاحًا في عام 1995 م كان هذا المرض أحد أكثر أمراض الطفولة شيوعًا ، حيث كان يصيب جميع الأطفال تقريبًا قبل سن التاسعة .

اعراض جدري الماء عند الاطفال

معظم الأطفال الذين يعانون من جدري الماء تظهر عليهم أعراض خفيفة نسبيا ، والتي تكون عادة طفح جلدي شديد الحكة يشبه البثور ، وهذا الطفح يظهر بعد 10 إلى 21 يومًا من التعرض للإصابة بالفيروس ، وتظهر البثور عادةً أولاً على الجذع وفروة الرأس ، وغالبًا ما تُحاط هذه البثور بمنطقة حمراء ، ثم سرعان ما ننتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم ، بما في ذلك الوجه والذراعين والساقين ، وبمرور الوقت تصبح البثور قشرية ، وذلك في مرحلة ما قبل الشفاء ، خلال هذه الفترة يصاب معظم الأطفال بحمى خفيفة .

التعامل مع الطفل المصاب بالجدري

إذا كان الطفل مصابًا بالجدري وكان محمومًا ، فيمكن إعطاؤه جرعات مناسبة من عقار الأسيتامينوفين (مع الوضع في الاعتبار أن الحمى تساعد الجسم على مقاومة العدوى) ، ولا يُعطي الأسبرين لطفل مصاب بالحمى .

يجب أن يمنع الطفل من خدش الطفح ، حتى لايصاب الطفح بالبكتيريا أو يترك ندبات صغيرة خلفه بعد الشفاء ، الحفاظ على الأظافر مشذبة وغسل اليدين بالماء والصابون على الدوام ، كما أصبحت الآن تباع حمامات الشوفان في الصيدليات وكذلك مضادات الهيستامين المفيدة جدا في تقليل الحكة .

الحرص على إبقاء الطفل بعيدًا عن الأطفال الآخرين الذين لم يُطعموا بلقاح جدري الماء ، وكذلك الأطفال الذين يعانون من ضعف أجهزة المناعة ، وتبدأ فترة العدوى من يوم إلى يومين قبل أول ظهور للطفح الجلدي وتستمر لمدة 5 إلى 7 أيام ، لذا يجب إبقاء الأطفال المصابين بالجدري في المنزل من المدرسة حتى يزول الطفح .

مضاعفات جدري الماء عند الاطفال

معظم الأطفال المصابين بالجدري لا يحتاجون إلى رؤية طبيب الأطفال ، ومع ذلك يجب التوجه للطبيب إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة ( درجة حرارة أعلى من 102 درجة فهرنهايت أو 38.9 درجة مئوية ) أو إذا استمرت الحمى لأكثر من 4 أيام .

إخبار الطبيب إذا كان الطفل يعاني من أي علامات للعدوى البكتيرية ، مثل أن يصبح جزء من الطفح شديد الاحمرار أو إذا كان الطفل يعاني من أعراض شديدة .

علاج جدري الماء عند الاطفال

يمكن للطبيب أن يصف دواء مضاد للفيروسات يسمى الأسيكلوفير الذي يمكن أن يقلل من أعراض جدري الماء ، ومع ذلك لكي تكون أكثر فعالية يجب أن تُعطى في غضون أول 24 ساعة بعد بدء المرض ، وغالبًا ما يوصف هذا الدواء للمراهقين وللأطفال الذين يعانون من الربو أو الأكزيما .

تشخيص جدري الماء عند الاطفال

غالبا ما يتلاشى المرض تمامًا دون أي مضاعفات لدى معظم الأطفال ، وقد تحدث بعض الالتهابات البكتيرية في بعض الأطفال وعادة ما تكون خفيفة ، ولكن في بعض الأحيان قد تكون العدوى أكثر شدة لتشمل الأنسجة تحت الجلد والعضلات ، في هذه الحالات يكون هناك حاجة إلى تناول المضادات الحيوية والسيطرة على البكتيريا .

يصاب عدد قليل من الأطفال بمرض أكثر حدة يؤثر على الدماغ أثناء الطفح الجلدي أو بعد أسابيع قليلة من الطفح الجلدي ، وعلى الرغم من أن معظم هؤلاء الأطفال يتعافون منه إلا أنه يترك بعض الأضرار على المخ .

الوقاية من الجدري

توصي AAP بجرعة أولية من لقاح جدري الماء في عمر 12 إلى 15 شهرًا لجميع الأطفال الأصحاء الذين لم يسبق لهم المرض ، ويجب أن تعطى الجرعة الثانية في عمر 4-6 سنوات ( ولكن يمكن إعطاؤها مبكرا ، على الأقل بعد 3 أشهر من الجرعة الأولى ) .

وتعد أفضل طريقة للحماية من جدري الماء هي إبقاء الطفل بعيدًا عن الأطفال المصابين بالمرض النشط ، مع الوضع في الاعتبار أن الرضيع سيحصل على مناعة خلال الأشهر القليلة الأولى من حياته إذا كانت والدته قد أصيبت بالجدري أو لقاح جدري الماء في مرحلة ما من حياتها .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى