حمامات الكاوا الساخنة

تعد حمامات الكاوا الساخنة أحد أفضل المناطق التي يزورها السياح في مدينة الفلبين ، وهي توجد في منطقة مرتفعة بالقرب من نهر تيباو ، وبرغم غرابة الفكرة إلا أنها فكرة مختلفة وغير تقليدية ، فهذه الحمامات الساخنة تتميز عن الحمامات الساخنة المعتادة والتقليدية ، وهي ذات فوائد عظيمة للسياح الذين يذهبون إليها خصيصا بغرض الاسترخاء والحصول على الهدوء النفسي ، بالإضافة إلى الاستشفاء والراحة من بعض الآلام كآلام المفاصل والعضلات .

ما هي حمامات الكاوا

حمامات الكاوا الساخنة هي قريبة من أحواض الاستحمام العادية ولكنها مختلفة لعدة أسباب ، فبدلا من الاستحمام في حوض استحمام يتم الاستحمام في مرجل ضخم ( كاوا ) ، ولهذا سميت بحمامات الكاوا ، ويستخدم في هذه الحمامات الماء الساخن بالإضافة إلى الأعشاب والزهور الطبيعية ، وأحيانا بعض المواد الطبيعية كالزنجبيل ، والسبب في استخدام المرجل أن هذا النوع من الاستحمام يحتاج إلى تسخين الماء لدرجة تصل إلى حرارة الطهي ، ويكون ذلك من خلال حرق الحطب لإشعال النار ومن ثم وضع المرجل على النار .

تحضير حمامات الكاوا

أولا يتم ملأ المرجل بمياه النهر العذبة ، ثم يضاف له الأعشاب الطبية والزهورات ، وبعد ذلك يوضع الكاوا أو المرجل على النار لبضعة دقائق لتسخين الماء ، وذلك حتى يتم استخلاص المواد الطبية والخصائص العلاجية في الأعشاب ، ولا يستغرق الأمر سوى عدة دقائق للحصول على درجة حرارة دافئة مقبولة ، بعد ذلك يكون الحمام جاهزا للدخول إليه والاسترخاء بداخله .

أين توجد حمامات الكاوا

هناك عدد غير قليل من المنتجعات والمقاطعات في الفلبين التي توفر تجربة حمامات الكاوا ، ولكنها قد نشأت في البداية في مدينة تيبايو العريقة بالفلبين ، وهذه الحمامات تحظى باهتمام كبير من السياح الذين يقومون بزيارة الفلبين ، فهي توفر الراحة والاسترخاء والاستشفاء ، بالإضافة إلى الاستمتاع بالإطلالة الرائعة على نهر تيبايو ، ويمكن القيام بالسباحة في هذا النهر برغم برودته ، فهو فقط يحتاج إلى بعض الوقت لتكيف الجسم مع الماء البارد ، وبالطبع فإن الماء الساخن متوفر في حمامات الكاوا ، ومن مميزات هذا المكان أنه يوفر قيمة وخدمة جيدة بأسعار معقولة ، كما أن العاملين ودودين للغاية ومضيفين رائعين ، أما ذروة موسم السياحة في هذه الحمامات فيبدأ من شهر نوفمبر وحتى بداية الصيف .

فوائد حمامات الكاوا الساخنة

يوفر الاسترخاء في حمامات الكاوا الساخنة الكثير من الفوائد الصحية والعلاجية ، وبرغم ذلك فلا ينصح بها لمن يعاني من مشكلات صحية ، مثل مرضى القلب والمصابين بمشكلات في الدورة الدموية وكذلك الحوامل ، أما فوائد هذه الحمامات فتشمل ما يلي :

تخفيف القلق والتوتر

هناك بعض الأعشاب التي استخدمت لعدة قرون كأعشاب مهدئة ، مثل اللافندر على سبيل المثال المعروف بفعاليته في تهدئة العقل ، وبالتالي تخفيف التوتر في الجسم ،حيث يساعد استخدام زيت اللافندر وأملاح الاستحمام في الماء على تخفيف التوتر بشكل كبير وتهدئة الأعصاب .

علاج نزلات البرد والجيوب الأنفية

استخدام نبات الأوكالبتوس يساعد في علاج أعراض البرد المزعجة ، كما يمكن أن يساعد التأثير المرطب للمياه والأوكالبتوس معا على فتح ممرات الأنف للتنفس بحرية أكبر ، وبالتالي يمكن لمرضى الجيوب الأنفية الاستفادة بشكل كبير من هذه الحمامات .

التخلص من السموم وآلام العضلات

يمكن للنقع في حمام الكاوا المضاف له أملاح إبسوم أن يساعد على التخلص من السموم الموجودة في الجسم ، كما أن الماء الساخن يساعد على تمدد الأوعية الدموية لتحسين تدفق الدم وخفض ضغط الدم ، بالإضافة إلى أن الماء الدافئ يمكن أن يطلق هرمون الإندورفين في الجسم ، مما يجعلك تشعر بمزيد من الاسترخاء ، وبالتالي يساعد على استرخاء العضلات والتخلص من آلامها .

ترطيب البشرة الجافة وعلاج الحكة

يساعد استخدام الزيوت الطبيعية في حمامات الكاوا على ترطيب البشرة ، إذا كان لديك بشرة جافة ، كما أن هذه الزيوت تتميز بخصائص مهدئة مما يساعد على تخفيف الحكة والالتهاب في البشرة ، علاوة على ذلك فإن هذه الحمامات تعمل على تنظيف البشرة وتخليصها من الشوائب وتطهيرها ، وبالتالي تساهم في علاج عدة أمراض ومشكلات جلدية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى